إيطاليا.. عمليات اعتقال وتفتيش بسبب وثائق مزورة لإرهابي برلين

سهام عيد

قالت الشرطة الإيطالية، اليوم الخميس 23 يونيو 2022، إنها نفذت عمليات اعتقال وتفتيش لأعضاء مجموعة زورت وثائق لمهاجرين غير شرعيين، أحدهم المواطن التونسي أنيس عمري، الذي صدم حشدًا في معرض ببرلين، ديسمبر 2016.

وسُجن 3 مواطنين من بلدان وسط إفريقيا، ووُضع إفريقي آخر رهن الإقامة الجبرية. وأحد المعتقلين كان لا بد من تفتيشه في هولندا بموجب مذكرة أوروبية. ووجهت إليهم تهمة التواطؤ في تصنيع منتجات مقلدة، وإضفاء الشرعية على الوثائق الإيطالية والترويج للهجرة غير الشرعية، وفقًا لوكالة سبوتنيك.

وعثر المحققون أيضًا على مطبعتين في نابولي، جرى فيهما تقديم مستندات مزورة، ونقطة تحويل أموال، وجرت عمليات تفتيش في منازل 70 شخصًا يعيشون في جميع أنحاء إيطاليا.

وفي ربيع عام 2018، اعتقلت إيطاليا 4 أشخاص مرتبطين بالإرهابي في برلين. ثم كان الأمر يتعلق أيضًا بإنتاج مستندات مزورة. بالإضافة إلى ذلك، نفذت وزارة الداخلية الإيطالية عددًا من عمليات الترحيل من الأراضي الوطنية لأشخاص مقربين لعمري، الذين عدوهم خطرًا على أمن البلاد.

وفي ديسمبر 2016، اقتحمت شاحنة معرضًا في وسط برلين، ما أسفر عن مقتل 12 شخصًا وجرى نقل 48 إلى المستشفى.

وقالت السلطات الألمانية إنه هجوم إرهابي، وقتل التونسي أنيس عمري، 24 عامًا، الذي كان يقود سيارة، في ميلانو في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة. وكان الإرهابي مرتبطًا بتنظيم داعش.

ربما يعجبك أيضا