صحف اجنبية

اهتمامات الصحف الإيرانية اليوم الإثنين

رؤية

بشكل يبدو وكأنه منسق، هاجمت الصحف المقربة للمرشد والحرس الثوري، وهي: “كيهان”، و”خراسان”، و”جوان”، تصريحات الرئيس حسن روحاني في آخر اجتماع لحكومته قبل تسليم المهام للرئيس الجديد إبراهيم رئيسي. صحيفة “جوان” المقربة للحرس الثوري علقت بكلمة واحدة على صفحتها الأولى: “رحل” لتعبر عن فرحتها بانتهاء فترة حسن روحاني رئيسا لإيران. أما خراسان فكتبت: “اعتذار مجامل في اجتماع الوداع”.

و”كيهان” التابعة للمرشد ورائدة إعلام التيار الأصولي كان عنوان صفحتها الأولى: “حكومة الأمل في أميركا وصلت إلى آخر المطاف”.

وحسب تقرير قناة ايران انترنشنال، تصادف هذه العناوين المسيئة لحسن روحاني في آخر أيام حكومته، نشر مقطع فيديو على التلفزيون الرسمي الإيراني من اجتماع غير معلن بين خامنئي ومجلس تشخيص مصلحة النظام الإيراني يلوم فيه المرشد خامنئي كلا من روحاني ورفسنجاني، لأنهما يذكران إيجابيات التفاوض مع الولايات المتحدة ولم يتحدثا عن سلبيات مثل هذه المفاوضات.

عناوين أخرى:-

آرمان ملي:

  • ظريف: سجلنا العقبات الأمريكية في كتاب سيتم نشره قريبا.
  • وزير الصحة يطالب المرشد بالاغلاق لمدة أسبوعين لمواجهة الموجة الخامسة من كورونا.

آفتاب:

  • الزعيم الإصلاحي، محمد عارف يحذر البرلمان من فرض قيود على وسائل التواصل الاجتماعي بما يهدد الأمن القومي.
  • المحافظون في البرلمان يؤكدون على أولوية ملفات الاقتصاد والثقافة أمام الحكومة الجديدة.

ابرار:

  • السفارة الایرانیة تدعو الإیرانیین الذین یعیشون فی مدن أخرى غیر کابول مغادرة أفغانستان.
  • الرئيس الإيراني الجديد يبدأ غدا مراسم تسلم السلطة التنفيذية.

افكار:

  • بغداد تلعب دورا مهما في التقريب بين الرياض وطهران.
  • الخارجية الإيرانية: التهم البحرينية الواهية ضد البنوك الايرانية تفتقر للمصداقية القانونية.
  • صالحي يرعى مراسم بدء انشاء مشروع “كيميا” لتكنولوجيا النظائر المشعة.

ايران:

  • الحرس الثوری: نوظف جمیع طاقاتنا لغایة القضاء الکامل على وباء كورونا.
  •  لجنة الأمن القومی البرلمانیة تبحث تنفیذ “المبادرة الاستراتیجیة لرفع الحظر”.
  • القوات المسلحة الایرانیة تشارك فی عملیات اطفاء حرائق الغابات فی ترکیا.

ايران انترنشنال:

  • رئيس الوزراء الإسرائيلي: إيران ارتكبت خطأ فادحًا بهجومها على الناقلة ميرسر ستريت.
  • روحاني: لم نذكر بعض الحقائق حفاظًا على الوحدة الوطنية.
  • الأطباء في إيران يحتجون على أوضاعهم المعيشية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى