صحف عربية

اهتمامات الصحف العربية اليوم الأحد

رؤية

الأهرام المصرية:

مصر تعرب عن تضامنها ودعمها للأردن:

أعربت مصر عن تضامنها الكامل ودعمها للمملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة وقياداتها الممثلة في صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين، في الحفاظ على أمن واستقرار المملكة ضد أى محاولات للنيل منها.  وتؤكد مصر أن أمن واستقرار الأردن الشقيق هو جزء لا يتجزأ من الأمن القومي المصري والعربي، داعية الله أن يحفظ المملكة من كل سوء.

المرصد الليبية:

أردوغان يريد استعمال ليبيا كورقة في تحدي قادم مع أمريكا والغرب والاتحاد الاوروبي:

قال رئيس لجنة الأمن القومي في المؤتمر الوطني العام المنتهية ولايته عبد المنعم اليسير إن مشروع دعم الاستقرار في ليبيا الذي يعمل عليه الكونجرس الأمريكي ليس جديد وهو موجود منذ سنوات على طاولة الكونغرس الأمريكي الذي لديه ملفات وقوانين كثيرة تعتمد على الظروف، مستبعدًا أن يجد القانون طريقه للتصويت عليه بهذه السرعة رغم الاهتمام الموجودة الآن من الخارجية الأمريكية. وأشار اليسير إلى أن السياسة الأمريكية الآن ترجع لوضعها التقليدي وتأخذ زمام الأمور بقيادة المجتمع الدولي بالذات قيادة الدول العالم الغربي والحفاظ على موقع أمريكا من ناحية النفوذ وأهم المواقع في منطقة الشرق الاوسط.

الشروق التونسية:

اتحاد الشغل يقود مساع لاذابة الجليد بين الرئاسات الثلاث:

يقود الاتحاد العام التونسي للشغل مساع ترمي الى اذابة الجليد بين الرئاسات الثلاث، وفق ما كشف عنه الأمين العام المساعد بالاتحاد، سامي الطاهري. وأفاد الطاهري، أن مساعي الاتحاد تهدف الى رفع الحواجز أمام اطلاق الحوار الوطني بين الرئاسات الثلاث ممثلة في رئاستي الجمهورية والحكومة ورئاسة مجلس نواب الشعب.

وتاتي مساعي الاتحاد في أعقاب لقاءات واتصالات يجريها أمين عام المنظمة العمالية مع الرئاسات الثلاث، حسب ما ذكره الطاهري، معبرا عن أمل اتحاد الشغل في أن توفق جهوده الى “جمع الرئاسات والجلوس الى طاولة الحوار”.    ويأتي تصريح الناطق الرسمي باسم الاتحاد في وقت لم تحرز فيه مبادرة الحوار الوطني تقدما يذكر في ظل ازمة سياسية واقتصادية تعيشها البلاد تفاقمت حدتها بعد جائحة كورونا.

السوداني السودانية:

مفاوضات سد النهضة تصل قلب إفريقيا:

يعود أطراف أزمة سد النهضة مجددا إلى طاولة التفاوض عبر جولة جديدة تستضيفها الكونغو الديمقراطية، التي تترأس حاليا الاتحاد الإفريقي. وانطلقت الاجتماعات في مرحلتها الأولى، السبت، بين كل من السودان ومصر وإثيوبيا، على مستوى اللجان الفنية. وتبدأ المباحثات على مستوى وزراء الخارجية والري للبلدان الثلاث، اليوم الأحد. وسبق اجتماعات كينشاسا تأكيدات من القاهرة والخرطوم وأديس أبابا على ضرورة التوصل لحل للأزمة عبر التفاوض. واستبقت الخارجية المصرية الاجتماعات بالتأكيد على حرصها على التوصل لاتفاق قانوني ملزم، بشأن ملء وتشغيل السد على نحو يراعي مصالح الدول الثلاث.

ومن جانبه، جدد السودان تمسكه بمقترح الوساطة الرباعية في مفاوضات سد النهضة، والذي سبق أن رفضته إثيوبيا وأيدته مصر. ويسعى المقترح السوداني لإشراك كل من الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، في عملية التفاوض، وذلك بهدف المساعدة في تجاوز الجمود الحالي.

الدستور الأردنية:

الخارجية الأميركية: الملك عبد الله “شريك رئيسي” للولايات المتحدة و”ندعمه بشكل كامل”:

قالت وزارة الخارجية الأميركية بأن الملك عبدالله “شريك رئيسي” للولايات المتحدة و”ندعمه بشكل كامل”.

وقد أكد رئيس هيئة الأركان المشتركة اللواء الركن يوسف أحمد الحنيطي السبت، عدم صحة ما نشر من ادعاءات حول اعتقال سمو الأمير حمزة، لكنه بيّن أنه طٌلب منه التوقف عن تحركات ونشاطات توظف لاستهداف أمن الأردن واستقراره في إطار تحقيقات شاملة مشتركة قامت بها الأجهزة الأمنية، واعتقل نتيجة لها الشريف حسن بن زيد وباسم إبراهيم عوض الله وآخرون. وقال اللواء الحنيطي إن التحقيقات مستمرة وسيتم الكشف عن نتائجها بكل شفافية ووضوح. وأكد أن كل الإجراءات التي اتخذت تمت في إطار القانون وبعد تحقيقات حثيثة استدعتها، مثلما أكد أن لا أحد فوق القانون وأن أمن الأردن واستقراره يتقدم على أي اعتبار.

الزمان العراقية:

ماكرون للكاظمي: ندعم إستقرار العراق ونأمل توسيع التعاون:

بحث رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ، أطر العلاقات الثنائية بين البلدين، وسبل توسيع التعاون في المجالات كافة. وقال بيان للمكتب الاعلامي لرئيس الوزراء، ان الكاظمي وماكرون بحثا خلال اتصال هاتفي، أطر العلاقات الثنائية سياسيا واقتصاديا وثقافيا وفي المجالات الاخرى وسبل تعزيزها والارتقاء بها بما يخدم مصلحة الشعبين الصديقين، واضاف ان الجانبين ناقشا مجمل الأوضاع الإقليمية والدولية وسبل تعزيز التهدئة والاستقرار،  فضلًا عن التطرق الى القضايا ذات الاهتمام المشترك، واكد الكاظمي ، بحسب البيان ان العراق ماض في بناء علاقات تعاون وتبادل متزنة مع كل الشركاء الدوليين، بعيدًا عن سياسة المحاور والتصعيد. وقد وقّع العراق ولبنان ، اتفاقا إطاريا ينص على توفير بغداد النفط مقابل تقديم بيروت خدمات طبية واستشفائية.

عكاظ السعودية:

الديوان الملكي السعودي: نقف مع الأردن ونساند قرارات الملك عبدالله لحفظ الأمن:

انطلاقاً مما يربط المملكة العربية السعودية مع المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة من روابط وثيقة راسخة قوامها الأخوة والعقيدة والمصير الواحد، وامتداداً لتاريخهما المشترك وأن أمنهما كل لا يتجزأ، فإن المملكة العربية السعودية تؤكد وقوفها التام إلى جانب المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة ومساندتها الكاملة بكل إمكاناتها لكل ما يتخذه صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين وصاحب السمو الملكي الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد من قرارات وإجراءات لحفظ الأمن والاستقرار ونزع فتيل كل محاولة للتأثير فيهما. سائلين المولى عز وجل أن يديم على المملكة الأردنية الهاشمية أمنها واستقرارها في ظل قيادة صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني وولي عهده الأمين.

الجريدة الكويتية:

وكالة موديز: مخاطر السيولة تُهدد تصنيف الكويت الائتماني:

أصدرت وكالة موديز لخدمات المستثمرين، الخميس الماضي، تقريراً بعنوان “الرأي الائتماني” بشأن المراجعة المنتظمة للتصنيف الائتماني السيادي للكويت، أشادت فيه بحصافة السياسة النقدية التي يطبّقها بنك الكويت المركزي، ومتانة أوضاع القطاع المصرفي في البلاد، مشيرة إلى أن إدارة السياسة النقدية للكويت تشكّل مصدراً للقوة المؤسسية، كما يتضح من مستويات التضخم المنخفضة والمستقرة نسبياً منذ تطبيق نظام سعر صرف الدينار الكويتي القائم على سلّة موزونة من العملات، منوهة بقوة اللوائح التنظيمية التي يصدرها “المركزي” وحصافتها، حيث انعكس ذلك في معدلات كفاية رأس المال المرتفعة في النظام المصرفي والنهج الاستباقي لتنفيذ الإطار التنظيمي المصرفي الدولي، بما في ذلك التطبيق الكامل لإصلاحات بازل (3).

وقد ذكرت الوكالة أن مخاطر السيولة بشكلٍ خاص تُهدد التصنيف الائتماني للدولة على المدى القريب، مضيفة أن احتمالية استمرار السلطتين التنفيذية والتشريعية في طرح تدابير مؤقتة وجزئية من شأنه إطالة حالة عدم اليقين بشأن وضع التمويل على المدى المتوسط.

كما أن مخاطر السيولة الناتجة عن المأزق التشريعي المستمر ستظهر إذا استمر إلى أن تستنفد الموارد السائلة المتاحة قبل تواريخ استحقاق السندات الدولية، وفي هذا الشأن ترجّح الوكالة أن تواجه التشريعات التي تتقدم بها الحكومة لحلّ مشكلة نقص مصادر التمويل مقاومة من مجلس الأمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى