الأخبارمنوعات

هاري وميجان ينتقلان إلى سانتا باربرا.. و”أوبرا” جارتهما الجديدة

رؤية

لوس أنجلس – بينما يبحث الأمير هاري وميجان ماركل عن خصوصيتهما وحريتهما كعائلة عصرية، تسبب الكتاب الجديد “العثور عن الحرية” حول حياتهما وأسباب تنحيهما عن واجباتهما الملكية، في تصدرهما الأخبار العالمية مجدداً، كما تصدر انتقالهما إلى منزلهما الجديد صدارة اهتمام الصحافة البريطانية والعالمية.

وانتقل الأمير هاري وزوجته ميجان إلى منزلهما الجديد في مدينة سانتا باربارا الراقية المطلة على البحر قرب لوس أنجلس في ولاية كاليفورنيا، والتي يقيم بها عدد كبير من المشاهير.

وبحسب تقارير سابقة، تعرض الثنائي الملكي هاري وميجان في منزلهما الأول بلوس أنجلس، لمراقبة ورصد “الباباراتزي” لدرجة مراقبتهما وتصويرهما بطائرات مسيّرة، وثقوب في جدران القصر الذي يقيمان فيه ، ونجحوا بالتقاط صور خاصة لطفلهما الصغير “آرتشي” في حديقة قصرهما الخلفية، فرفعا دعوى ضد مصورين مجهولين لمنع بيع ونشر الصور بتهمة انتهاك الخصوصية وتصوير إبنهما بدون موافقتهما الخطية.

وقال متحدث باسم الثنائي الملكي هاري وميجان لوكالة الأنباء الفرنسية إن الزوجين “انتقلا إلى المنزل العائلي الجديد في نهاية يوليو الماضي، وهما يقيمان حالياً هناك في حي هادئ”، من دون الإفصاح عن موقع المسكن الجديد.

وأشار المتحدث إلى أن الزوجين “يأملان في احترام ذلك، من أجل الجيران وأيضاً من أجلهم كعائلة”.

والمنزل الجديد الملقب بالقصر الفاخر الذي يقيم فيه الثنائي الملكي حاليا، يقع في سانتا باربارا على بعد حوالي 150 كيلومتراً إلى الشمال من لوس أنجلس، وبمساحة واسعة جداً تبلغ “14 ألف و563 قدم، بسعر مخفض بلغ 14 مليون و650 ألف دولار، دفعا 5 ملايين دولار كاش، وحصلا على قرض ورهن عقاري بقيمة 9.5 مليون دولار، والقصر بني عام 2003،و بيع سابقاً لمالكه الأخير بمبلغ 25 مليون دولار عام 2009.

ويعتقد أن بائعه للثنائي الملكي  هو قطب المال والأعمال الروسي سيرجي جريشين الذي حاول بيع قصره ب34 مليون دولار في البداية، لكنه على ما يبدو استسلم وباعه بخسارة باهظة.

استغرق بناء القصر خمس سنوات كاملة، ويتميز القصر بتضمنه “9” غرف نوم،و16 حماماً،ومكتبة مميزة،ومكتب فاخر،ومنتجع صحي، وساونا،وصالة ألعاب رياضية، وغرفة ألعاب، ومسرح،ومرآب لخمس سيارات، وملعب تنس، وحوض سباحة،وبيت شاي، وكوخ للأطفال،وحدائق ورد وأشجار سرو بمساحات شاسعة، وفقاً لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وسيكون الثنائي الأمير هاري وميجان ماركل أكثر قرباً من صديقتهما المقربة مقدمة البرامج المليارديرة الشهيرة أوبرا وينفري،التي تعيش في منزل مذهل في منطقة “مونتيسيتو الراقية في سانتا باربارا، وفقاً لما ذكرته مجلة “بيبول” وصحيفة “ديلي ميل” .

ولدى الثنائي عدد من الجيران المشاهير مثل: الممثل روب لوي وإيلين ديجينيسز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى