منوعات

مُعجزة.. امرأة تفقد 100 كيلو جرام من وزنها خلال إغلاق كورونا

رؤية

لندن – حققت سيدة بريطانية تدعى جيني إيرويز، تبلغ من العمر 46 عامًا، معجزة حقيقية بفقدانها حوالي 100 كيلوجرام من وزنها الذي وصل إلى أكثر من 170 كيلوجراما، حتى أطلق عليها المرأة الأكثر نجاحًا في فقدان الوزن في العالم لعام 2020، والتي استغلت فترة الإغلاق الأولى في بريطانيا لتحقيق حلمها، بعد اشتراكها في برنامج “عالم التنحيف”.

كان وزن جيني كبيرًا لعدة عقود من الزمن، وخاصة بعدما لجأت لتناول الطعام كوسيلة للراحة والتسلية أثناء مرورها بوقت عصيب بعد الانفصال عن زوجها، وقالت جيني متحدثة عن تجربتها: “كنت أذهب إلى السوبر ماركت في المساء والصباح الباكر حتى لا يراني أحد، لأنني كنت أخجل من حجم جسمي، وخاصة بعدما عانيت من حوادث محرجة بما في ذلك عدم قدرتي على الجلوس في كرسي المقهى بسبب وزنى”، وفقًا لصحيفة ديلي ميل البريطانية.

وأضافت: “جربت مجموعة من الأنظمة الغذائية في محاولة لإنقاص وزني، لكنني لم أحصل على نتيجة تذكر.. وعندما انضممت إلى مجموعة “عالم التنحيف” بدأت الأمور تتغير بشكل ملحوظ، حيث تعلمت عن خطة تحسين الغذاء وبدأت باتباعها”.

اعتمدت جيني، التي تعيش مع والديها، عادات غذائية جديدة تدريجيًا وزادت ثقتها في اتخاذ خيارات صحية، وبعد خسارة أكثر من 100 كجم من وزنها، استعادت جيني ثقتها بنفسها، وتعمل الآن كمقدمة للرعاية، وبدأت بممارسة المزيد من التمارين الرياضية حتى تستعيد لياقتها بشكل كامل.

وخلال الإغلاق الأول، عقدت جينى جلسات مجموعة جيني للتنحيف افتراضيًا على تطبيق “زووم”، واستمرت على هذا الحال حتى حققت هدفها في الحصول على جسم رشيق، وتحلم جيني بالسفر حول العالم بعد انتهاء الجائحة والعثور على حب حياتها، إضافة إلى القيام ببعض المغامرات التي لم تكن تستطيع القيام بها سابقاً بسبب وزنها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى