أخبار عربيةالأخبار

قائد الشرطة العراقية: داعش خسر 80% من عناصره الانتحاريين

رؤية

بغداد – أعلن قائد قوات الشرطة الاتحادية بالعراق، الفريق رائد شاكر جودت، اليوم الأربعاء، أن تنظيم “داعش” ، خسر ما نسبته 80 بالمئة من عناصره الانتحاريين أو ما يطلق عليهم بالانغماسيين.

وبحسب “سبوتنيك” الروسية، ذكر الفريق جودت، أن قواته استولت على عشرات العجلات المفخخة جاهزة التلغيم والتدريع وأن “داعش” يفتقد حاليا للعناصر الانتحارية بسبب تصفية أعداد كبيرة منهم في الأسابيع الماضية وتشظي التنظيم الى خلايا متفرقة يسودها الإرباك.

وفي سياق متصل صرح مصدر أمني عراقي، اليوم، بأن عدد ضحايا تفجير هيت غربي الأنبار ارتفع إلى 48 بين قتيل وجريح.

وقال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي -يوم الإثنين الماضي، خلال الإفطار مع مقاتلي جهاز مكافحة الإرهاب في الموصل- إن إعلان النصر في هذه المدينة على مسلحي تنظيم “داعش”، “سيكون قريباً جداً”.

ويحاول عناصر تنظيم “داعش”، عرقلة تقدم القوات العراقية في الموصل، بشن هجمات خاطفة على مراكز أمنية ومواقع عسكرية، بعد أن أعلن رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة العراقية، حيدر العبادي يوم 17 أكتوبر 2016، “ساعة الصفر” لتحرير محافظة نينوى شمال العراق من تنظيم “داعش” الإرهابي.

وتلا ذلك إعلان العبادي، في 19 فبراير 2017، انطلاق عملية تحرير الجانب الأيمن من مدينة الموصل، بعد أن تم تحرير الجانب الأيسر منها مع نهاية يناير الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى