طائرة بدون طيار

باكستان.. طائرة بدون طيار يشتبه أنها أمريكية تستهدف متشددين


١٥ سبتمبر ٢٠١٧ - ١٢:٠٨ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

إسلام آباد - قال مسؤول إقليمي كبير، إن ما يشتبه في أنها طائرة أمريكية بدون طيار قتلت، اليوم الجمعة، 3 أشخاص في منطقة قبلية قرب حدود باكستان مع أفغانستان، فيما قالت مصادر من حركة طالبان إنه هجوم استهدف متشددا من شبكة حقاني.

وإذا ما تأكدت الضربة فستكون أول ضربة لطائرة أمريكية بدون طيار داخل باكستان منذ أن وضع الرئيس دونالد ترامب استراتيجية جديدة بشأن أفغانستان وطالب إسلام أباد باتخاذ خطوات أكثر صرامة تجاه متشددي شبكة حقاني المتحالفين مع طالبان الأفغانية.

ووفقًا لـ"رويترز"، قال وزير أكبر مسؤول في منطقة وكالة كورام في المناطق القبلية التي تخضع لإدارة اتحادية، بصير خان، إن الضربة حدثت قرب الحدود مع أفغانستان.

وقال وزير: "أسقط صاروخان على منزل مولوي محب وقتل ثلاثة أشخاص".

وقال متحدث باسم القوة الدولية التي تقودها واشنطن في كابول إنه ليس لديه معلومات عن التقرير لكنه سيتحرى الأمر.

وذكر مصدران من طالبان الأفغانية طلبا عدم نشر اسميهما أن محب كان تابعاً لشبكة حقاني.

وقال عضو بارز في طالبان: "ظل مرتبطاً بشبكة حقاني لكنه لم يكن شخصية بارزة".

وأكد قيادي ثان أن محب كان جزءاً من طالبان الأفغانية "لا نفرق بين شبكة حقاني وطالبان. هذه مجرد دعاية للإعلام الغربي".


اضف تعليق