أخبار دوليةالأخبار

التحالف الدولي يدرس ملف عودة المقاتلين الأجانب

رؤية

واشنطن – قالت مسؤولة كبيرة بوزارة الدفاع الأمريكية، إنه بعد أن أسرت فصائل مدعومة من الولايات المتحدة في سوريا عددا كبيرا من مسلحي تنظيم داعش، ترغب الولايات المتحدة في عودة المقاتلين الأجانب منهم إلى بلادهم لمحاكمتهم.

وحظي السؤال الخاص بكيفية التعامل مع المقاتلين الأجانب الأسرى باهتمام جديد عندما قال المسؤولون الأمريكيون إن قوات سوريا الديمقراطية وهي تحالف فصائل تهيمن عليه وحدات حماية الشعب الكردية أسرت اثنين من أربعة متشددين يعرفون باسم “البيتلز” بسبب لهجتهم الإنجليزية.

وقال مسؤول أمريكي إن الولايات المتحدة تجري محادثات مع بريطانيا بشأن ما يتعين فعله معهما، لكن لا توجد خطط في الوقت الراهن لترحيلهما إلى الولايات المتحدة أو معتقل جوانتانامو.

وستجتمع وفود نحو 12 دولة عضوا بالتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة، في روما هذا الأسبوع حيث ستؤكد الولايات المتحدة على لسان رئيس وفدها وزير الدفاع جيم ماتيس على ضرورة أن تستعيد الدول مواطنيها الذين كانوا يقاتلون في صفوف داعش.

وقالت كاتي ويلبرجر نائب مساعد وزير الدفاع للشؤون الأمنية الدولية: نحن نعمل مع التحالف بشأن المعتقلين من المقاتلين الأجانب ونتوقع بوجه عام عودة هؤلاء المعتقلين إلى بلادهم للتعامل معهم.

وعبر المسؤولون الأمريكيون عن قلقهم من عدم وجود خطة واضحة بشأن كيفية التعامل مع المقاتلين الأجانب الذين اعتقلتهم قوات سوريا الديمقراطية، هذا نقلا عن “رويترز”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى