أخبار دوليةالأخبار

“الخوذ البيضاء” توضح حقيقة الدعم الأمريكي لها

رؤية

دمشق – أكدت مؤسسة الدفاع المدني السوري “الخوذ البيضاء” في بيان أصدرته الجمعة على لسان مديرها رائد الصالح أنها لا تتلق أي دعم مباشر من الولايات الأمريكية ولا أي دولة أخرى، موضحة أن الدعم الذي تتلقاه هو عبارة عن مشاريع مع منظمات وجمعيات وسيطة. 

وجاء في بيان الدفاع المدني، أن “جميع المشاريع التي وقع عليها الدفاع المدني سارية المفعول حتى تاريخ انتهاء عقودها ولم يحدث فيها أي خلل أو توقف، كما أن الدفاع المدني وقع مؤخراً عقود مشاريع جديدة مع منظمات تركية وأخرى عربية لم يعلن عنها بعد”.

وكانت قناة “سي بي سي” الأمريكية قد قالت في وقت سابق، إنها اطلعت على وثيقة داخلية في الخارجية الأميركية، تقول إن” مكتب الشرق الأدنى كان في انتظار الضوء الأخضر من الخارجية لمواصلة تقديم الدعم المالي لفرق الخوذ البيضاء بحلول 15 أبريل الماضي”.

وبسبب عدم وجود قرار واضح من الإدارة الأميركية بشأن هذه المساعدات التي تخصص لعدة منظمات ضمن مشروع “إعادة الاستقرار في سوريا”، اضطر مكتب الشرق الأدنى لوقف كل أشكال الدعم المقدمة للمجموعات الإغاثية إلى حين وصول قرار بشأن الدعم.

وأكد بيان الدفاع المدني،  أنه لم يتم إبلاغه رسمياً عن أي إيقاف بالتمويل، وقال “ما أبلغنا فيه هو تجميد لبعض المشاريع في الشرق الأوسط من قبل المنظمات الأمريكية لإعادة دراسة جدوى هذه المشاريع ومن ضمنها مشاريع مرتبطة بإعادة الاستقرار في سوريا، والتي تشمل على جزء من عمل الدفاع المدني”.

وأضاف أنه “لا يوجد أي تغييرات جديدة على عمل الدفاع المدني أو المشاريع والأعمال التي تقوم بها الفرق وأنه يتابع عمله المعتاد في جميع المناطق التي ينتشر فيها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى