أخبار عربيةالأخبار

النخالة: إعلان القدس عاصمة للاحتلال نكبة جديدة وشعبنا لن يرفع إلا راية النصر

رؤية

غزة – أكد نائب الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة اليوم، أن يوم إعلان القدس عاصمة للاحتلال “الإسرائيلي” هو يوم هزيمتهم ويوم نكبة جديدة، مشدداً على أن أبناء شعبنا لن يرفعوا إلا رايات النصر إن كانوا شهداء أو أحياء.

وقال النخالة في كلمة له في ملتقى علماء الأمة في الذكرى السبعين لنكبة فلسطين والأمة: إن الاحتلال يراهن على حلفائه وقوتهم وبطشهم ونحن نراهن على شعوب أمتنا وإرادتهم وشهدائنا ومقاتلينا.

وتابع: إن الحق باقٍ إلى يوم القيامة، وإن القاتل زائل إلى يوم القيامة، لا الزمن ينسينا ولا القتل يعيقنا ويجب أن نتقدم وبلا تردد، وتضحيات شعبنا لن تذهب هدراً ولن نجعلها بإراداتنا أن تذهب هدراً.

وشدد النخالة، على أن الشعوب التي تخرج اليوم من حصار غزة ومن حصار القدس ومن حصار فلسطين ومن حصار الشتات لترسم ملامح المستقبل لن تُهزم، وهذا الشعب الطالع من وسط المعاناة والألم وبهذه القدرة والحيوية لا بد أن ينتصر فالشعب الفلسطيني العظيم يكسر الصمت ولم يعد يخشى الموت حتى بدون سلاح ولم يعد يخشى الخذلان، لأنه قرر الذهاب إلى الحرية مباشرة، ولم يعد يخشى هذا العلو وهذا التسيد الباطل، لأنه يملك القدرة على الاستشهاد وأن يرى بوابات الأقصى تفتح أمامه جيلاً بعد جيل حتى لو طال المسير.

(وكالات)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى