أخبار عربيةالأخبار

الصحة الفلسطينية: 155 شهيدًا برصاص الاحتلال منذ مارس

رؤية

القدس المحتلة – أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، اليوم السبت، ارتفاع حصيلة القتلى الفلسطينيين إلى 155 شهيداً برصاص الجيش الإسرائيلي في مسيرات العودة منذ انطلاقها في 30 مارس الماضي.

وذكرت الوزارة -في بيان صحفي- أن فتى استشهد، اليوم السبت، متأثراً بإصابته بعيار ناري في الصدر خلال المواجهات مع الجيش الإسرائيلي شرق قطاع غزة أمس الجمعة.

واستشهد أمس فلسطينيان أحدهما طفل وأصيب ما يزيد عن 240 آخرين بجروح وحالات اختناق في الجمعة رقم 18 من احتجاجات مسيرات العودة على أطراف شرق قطاع غزة.

وتطالب احتجاجات مسيرات العودة بحق عودة اللاجئين الفلسطينيين ورفع الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة منذ منتصف عام 2007.

وكانت هيئة مسيرات العودة في قطاع غزة قد أكدت على استمرار فعالياتها حتى تحقيق رفع حصار القطاع المستمر منذ 11 عاماً.

من جهته طالب مركز “الميزان لحقوق الإنسان” الناشط في غزة المحكمة الجنائية الدولية بفتح تحقيق في قمع الجيش الإسرائيلي بالقوة احتجاجات مسيرات العودة في القطاع.

وقال المركز في بيان صحفي إن الجيش الإسرائيلي واصل للجمعة رقم 18 “استهداف المدنيين المشاركين في المسيرات السلمية واستخدام القوة المفرطة والمميتة في تعامله مع الأطفال والنساء والشبان المشاركين في تلك المسيرات”.

وأعرب المركز عن إدانته واستنكاره الشديدين لـ”سلوك القوات الإسرائيلية ولاسيما القتل العمد وإيقاع الإصابات في صفوف المتظاهرين السلميين خاصة الأطفال والنساء”.

وطالب المركز الحقوقي المجتمع الدولي بـ”التحرك العاجل والفاعل لوقف انتهاكات القوات الإسرائيلية والعمل على تطبيق العدالة في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وتوفير الحماية الدولية للسكان المدنيين والعمل على إنهاء حصار غزة”.

(وكالات)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى