خاميس رودريجيز

رودريجيز ينفجر غضبًا في وجه مدرب البايرن


٠٥ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٩:٤٣ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

برلين - أفادت تقارير صحفية ألمانية، اليوم الجمعة، أن الغضب والفوضى تعم غرف تغيير الملابس لنادي بايرن ميونيخ، بسبب سياسة مدرب الفريق، الكرواتي نيكو كوفاتش.

وذكرت صحيفة "بيلد" أن اللاعب الكولومبي جيمس رودريجيز انتقد كوفاتش وقال له: "لسنا في فرانكفورت"، في إشارة إلى نادي آينتراخت فرانكفورت الذي كان يدربه كوفاتش.

ويأتي غضب رودريجيز من مدربه كوفاتش بسبب قلة مشاركاته مع بايرن ميونيخ، إذ لم يلعب أي دقيقة أمام أوغسبورغ، كما كان بديلًا في المباراة الأخيرة أمام أياكس بدوري أبطال أوروبا.

ووفقًا للصحيفة فإن رودريجيز (27 عامًا) مستاءً من غيابه عن التشكيلة الأساسية في أغلب المباريات بايرن ميونيخ، وهو ما يؤكد أنه يعتزم الرحيل، وينوي إبلاغ رغبته للمدرب.

وانتقل رودريجيز إلى بايرن ميونيخ صيف العام 2017، معارًا من ريال مدريد لمدة موسمين، وفضّل مغادرة الفريق الملكي بسبب قلة مشاركاته أيضًا.

وأشارت الصحيفة إلى أن اللاعبين يشعرون باستياء من كوفاتش، لعدة أسباب، أولها حديثه باللغة الكرواتية أغلب الوقت وليس الألمانية التي يتقنها.

إضافة إلى أن اللاعبين يفتقدون اللعب الهجومي الذي اعتادوا عليه مع المدربين يوب هاينكس وبيب غوارديولا.

كما أن لاعبي بايرن ميونيخ منزعجون من سياسة التناوب الغريبة التي يتبعها كوفاتش، إذ يجد اللاعبون أنفسهم على مقاعد البدلاء بعد تقديم مباريات كبيرة.

يشار إلى أن بايرن ميونيخ يحتل المركز الثاني في الدوري الألماني، متأخرًا بنقطة خلف المتصدر بروسيا دورتموند، ويستضيف بوروسيا مونشنغلادباخ غدًا السبت.


اضف تعليق