أخبار دوليةالأخبار

البرلمان البريطاني يوبخ الحكومة لرفضها نشر استشارة قانونية حول اتفاق بريكست

رؤية
لندن- خسرت الحكومة البريطانية أمس الثلاثاء، تصويتا مهما يتعلق بخروج البلاد من الاتحاد الأوروبي بعد أن قرر النواب أنها “ازدرت البرلمان” برفضها نشر استشارة قانونية كاملة حول اتفاق بريكست، ما يظهر ضعف التأييد لماي في المجلس.

وصوت مجلس العموم بغالبية 311 نائباً لصالح القرار مقابل 293 ضده، لتوبيخ للحكومة لامتناعها نشرها الاستشارة القانونية الكاملة حول اتفاق البريكست الذي توصلت إليه ماي مع الاتحاد الأوروبي الشهر الماضي.

وأرغمت النتيجة فريق ماي على التعهد بنشر الاستشارة كاملةً قبل التصويت الثلاثاء في البرلمان على اتفاق البريكست.

وردت الحكومة على الهزيمة بالقول أنها ستنشر رأياً “نهائياً وكاملاً” الأربعاء، وفقا لوكالة “أ ف ب”.

وقال المتحدث باسم حزب العمل كير ستارمر الذي طرح اقتراح التصويت: “قال المجلس كلمته الآن ولها أهمية دستورية وسياسية كبرى. اعتقد أن هذه سابقة لهذا المجلس أن يعتبر وزراء الحكومة متهمين بازدراء البرلمان”.

وتؤكد نتيجة التصويت التحدي الذي تواجهه ماي في محاولتها للحيلولة دون خروج بلادها من الاتحاد الأوروبي في مارس (آذار) دون أي ترتيبات تجارية.

ومنيت الحكومة بضربة أخرى بعد ذلك بنحو ساعة عندما صوت البرلمان لتعديل يمنح سلطات أكبر لصنع القرار للنواب إذا رفض البرلمان الاتفاق الأسبوع المقبل، كما هو متوقع.
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى