قطر تبدل موقفها وتعلن رفضها بيانَيْ قمة مجلس التعاون والقمة العربية

آخر تحديث أكتوبر 19, 2020 02:10 م

رؤية

الدوحة- بدلت قطر موقفها، وأعلنت رفضها بيانَيْ قمة مجلس التعاون والقمة العربية، حيث أعلن وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني اليوم الأحد، تحفظ بلاده على بيانَيْ القمتين الخليجية والعربية في مكة المكرمة.

وقال آل ثاني في تصريحات لوسيلة إعلام عربية، إن قطر تتحفظ على بيانَيْ القمتين العربية والخليجية، لأن بعض بنودهما تتعارض مع السياسة الخارجية للدوحة. بحسب موقع “العربية”.

وزعم الوزير القطري أنهم لم يتمعنوا في بيانَيْ قمتي مجلس التعاون الخليجي والقمة العربية، ولذلك قررت بلاده التحفظ والرفض.

واعتبر الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة، وزير الخارجية البحرينية، في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي تويتر أن موقف قطر تحفظ على وحدة دول المجلس وعلى فقرات إدانة إيران.

فيما قال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، تعليقاً على تحفظ قطر على بيانَي القمتين: “يبدو لي أن الحضور والاتفاق في الاجتماعات ومن ثم التراجع عن ما تم الاتفاق عليه يعود إما إلى الضغوط على الضعاف فاقدي السيادة أو النوايا غير الصافية أو غياب المصداقية، وقد تكون العوامل هذه مجتمعة”.

ربما يعجبك أيضا