علما روسيا وبيلاروسيا

رئيسا روسيا وبيلاروسيا يبحثان قضايا ثنائية على هامش قمة منظمة شنجهاي للتعاون


١٤ يونيو ٢٠١٩ - ١٢:٢٣ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

موسكو - بحث الرئيسان الروسى فلاديمير بوتين، والبيلاروسى الكساندر لوكاشينكو، خلال لقاء مقتضب على هامش اجتماع قمة منظمة شنجهاى للتعاون فى بشكيك، القضايا الثنائية الملحة الخاصة بعملية التكامل.

وقال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية، دميترى بيسكوف، وفق ما نقلته وكالة أنباء سبوتنيك الروسية، أن الرئيسين أكدا عزمهما على إجراء لقاء ثنائي في أقرب وقت، وأضاف أن "الرئيسين ناقشا القضايا الملحة الخاصة بعملية التكامل".

وعلاوة على ذلك تحدث الرئيسان حول موضوع الألعاب الأوروبية الثانية التي ستجري في مينسك في الفترة من 21 إلى 30 يونيو الحالي وتطرقا أيضا إلى مسائل أخرى تتعلق بالتعاون الثنائي.

ونشأت مشكلة جودة النفط الذي يجري توريده من روسيا إلى بيلاروس عبر خط أنابيب "دروجبا" شهر أبريل الماضي، وقد اعترفت شركة "ترانسنفظ" الروسية بتجاوز نسبة مركبات الكلور العضوي الموجودة في النفط المورد إلى بيلاروس الحد الأقصى المسموح به، وأعلنت التزامها باتخاذ ما يلزم من إجراءات لتدارك الوضع، وقد وصل النفط الصافي إلى منطقة الحدود الروسية – البيلاروسية، يوم 2 مايو الماضي، ويوم 4 مايو- إلى مصفاة "موزير" في بيلاروس.

كما وصل في أواخر شهر أبريل النفط الروسي الموافق للوائح الفنية للاتحاد الاقتصادي الأوراسي، إلى محطة مراقبة الإنتاج لخط نقل النفط "دروجبا"، الواقعة على الحدود الروسية البيلاروسية، ووفقا لشركة "بيل نفط خيم" البيلاروسية فإن حجم النفط الملوث الذي تمت إعادته إلى روسيا بلغ 500 ألف طن، وقد تم استبداله بنفط عال الجودة.

ويعتبر أنبوب "دروجبا" (الصداقة)، الذي افتتح في 1964، واحدا من أكثر شبكات الأنابيب النفطية تشعبًا في العالم، حيث يتجاوز طوله 6 آلاف كيلومتر، ويمر جزؤه الشمالي بأراضي بيلاروس وبولندا وألمانيا، والجنوبي بأراضي أوكرانيا وتشيكيا وسلوفاكيا والمجر.

(وكالات)


الكلمات الدلالية بيلاروسيا روسيا

اضف تعليق