عباس موسوي

موسوي: ناقلة النفط المحتجزة في جبل طارق لم تكن متجهة إلى سوريا


٠٨ يوليه ٢٠١٩ - ٠٤:٤٦ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

طهران - أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي، أن ناقلة النفط المحتجزة بواسطة السلطات البريطانية في جبل طارق لم تكن متجهة إلى سوريا.

 وقال موسوي -في مؤتمر صحفي، اليوم الإثنين- إيقاف ناقلة النفط الإيرانية يعتبر عملا شنيعا وغير مقبول، موضحا: الناقلة الإيرانية المحتجزة من قبل بريطانيا لم تكن متجهة إلى سوريا، وعلى الحكومة البريطانية إطلاق سراحها فورا.

وأضافK نستمر بالتشاور بشأن ناقلة النفط الإيرانية التي احتجزتها بريطانيا وهي لم تقم بأي خرق لأي عقوبات.

وكانت حكومة جبل طارق r] أعلنت أنها احتجزت الناقلة للاشتباه في أنها تحمل نفطا خاما إلى سوريا في عملية، ذكر مصدر قانوني أنها قد تكون أول اعتراض من نوعه بموجب عقوبات يفرضها الاتحاد الأوروبي، بحسب "سبوتنيك".


الكلمات الدلالية إيران جبل طارق

اضف تعليق