نيمار دا سيلفا

لوائح "فيفا" تكبل برشلونة في صفقة نيمار


١٧ يوليه ٢٠١٩ - ١٠:١٨ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

مدريد - أبرز تقرير صحفي إسباني، اليوم الأربعاء، أكبر العقبات أمام مساعي برشلونة، لاستعادة النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا من باريس سان جيرمان.

فقد ذكرت صحيفة "ماركا"، أن برشلونة سيواجه أزمة مالية في حال ضم نيمار، خلال فترة الانتقالات الحالية.

وأشارت إلى أن الفارق بين الأموال التي أنفقها برشلونة، هذا الصيف، والتي حصل عليها من الراحلين هو (-223 مليون يورو).

هذا بينما قد تبلغ صفقة نيمار 175 أو 200 مليون يورو، ما يعني أن عجز برشلونة ربما يقارب الـ400 مليون.

وذكرت الصحيفة أن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، قد حدد الفارق بين الإنفاق والمبيعات في الميركاتو بـ100 مليون يورو لكل نادٍ، كحد أقصى، وهو ما يعني أن البلوجرانا بحاجة لتحقيق مبيعات بقيمة 300 مليون يورو تقريبًا، من أجل ضم نيمار.

وأضافت، أن عوائد كل من، ياسبر سيليسن، دينيس سواريز، أندريه جوميز، ومارك كاردونا، لم تدخل في حسبة الميركاتو الحالي، لأنها ضمن ميزانية الموسم الماضي.

وعرضت "ماركا" الأسماء المرشحة للرحيل عن برشلونة، لتجميع الـ300 مليون يورو هذا الصيف، ويعد أبرزها فيليب كوتينيو الذي اقترب من المغادرة، عقب التعاقد مع أنطوان جريزمان.

وهناك أيضًا عثمان ديمبلي، الذي كان النادي يرفض رحيله في بداية الميركاتو، لكن هذا القرار سيتغير في حال وصول نيمار.

وتشمل قائمة الراحلين المحتملين كذلك مالكوم دي أوليفيرا، الذي سيفقد مكانه في قائمة البارسا كلاعب غير أوروبي، إذا عاد مواطنه نيمار، والأمر نفسه قد ينطبق على أرتورو فيدال.

وتضم صفوف النادي الكتالوني أسماء أخرى معرضة للرحيل، لكن في صفقات أكثر تعقيدًا، مثل صامويل أومتيتي وإيفان راكيتيتش، اللذين لا يريدان المغادرة، بالإضافة إلى نيلسون سيميدو الذي يرفض البارسا بيعه.

وبعيدًا عن مبيعات اللاعبين، قد يلجأ برشلونة إلى حل الحصول على قرض للتعاقد مع نيمار، كما حدث في صفقة جريزمان مؤخرًا، بحسب الصحيفة المدريدية.



اضف تعليق