أرشيفية

اشتباكات بين القوات الأمنية وميليشيا الإخوان جنوبي تعز


١٦ أغسطس ٢٠١٩ - ٠٤:٤٢ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

صنعاء - اندلعت اشتباكات عنيفة بين قوات أمنية ومليشيات الحشد الإخوانية، مساء أمس الخميس، في مدينة التربة جنوبي محافظة تعز وسط اليمن.

وقال مصدر محلي، وفق موقع "نيوز يمن"، إن ميليشيات الحشد الإخواني داهمت مقر إدارة أمن مديرية الشمايتين بحضور مدير أمن المحافظة منصور الأكحلي، بهدف فرض العقيد ركن عبد الكريم العلياني، مديراً للأمن بقوة السلاح، بدلاً من العقيد عبد الكريم السامعي"، وفقا لموقع "24" الإماراتي.

وأشارت المصادر، إلى أن مدير شرطة تعز كان قد أصدر الثلاثاء الماضي قراراً بتعيين عبد الكريم العلياني، المنتمي لتنظيم الإخوان مديرًا للأمن، بهدف السيطرة على المدينة والنقاط فيها، رغم وجود اتفاق سابق بتكليف قوات الأمن الخاصة بتأمين مداخل المدينة، إلى جانب قوات الأمن العام.

ووفقاً للمصادر، كان عبد الكريم العلياني مديرًا لأمن المسراخ، وتورط في مساعدة المليشيات الإخوانية في تصفية فيصل محمود في سجن أمن المديرية، ومهاجمة وإحراق ونهب منزل المحافظ السابق أمين أحمد محمود، قبل ثلاثة أشهر.

ويسعى تنظيم الإخوان لفرض سيطرة ميليشياته على مدينة التربة حاضرة الحجرية، ضمن خطة عسكرية وأمنية، هدفها تضييق الخناق على قوات اللواء 35 مدرع جنوبي تعز، لاستكمال خارطة سيطرتهم على المناطق المحررة في المحافظة.
 


الكلمات الدلالية جماعة الإخوان المسلمين اليمن

التقارير و المقالات ذات صله