الفريق شمس الدين الكباشي رئيس اللجنة السياسية بالمجلس العسكري الانتقالي في السودان

الكباشي: تجاوزنا معظم الخلافات.. والثقة عادت بين "العسكري" و"الحرية والتغيير"


١٧ أغسطس ٢٠١٩ - ٠٩:٠٥ م بتوقيت جرينيتش

رؤية 

الخرطوم - قال الفريق شمس الدين الكباشي، رئيس اللجنة السياسية بالمجلس العسكري الانتقالي في السودان، إن الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان سيكون رئيساً للمجلس السيادي في الفترة الأولى.

وأضاف الكباشي في تصريحات خاصة، أوردتها "الحدث"، أن القوى السودانية تجاوزت معظم المشاكل، والثقة عادت بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير.

وتأسف رئيس اللجنة السياسية بالمجلس العسكري الانتقالي في السودان لغياب الجبهة الثورية عن حفل الاتفاق السياسي.

وقال الكباشي إن المجلس العسكري وافق على تعيين "حمدوك" رئيساً للوزراء متمنيا عدم حدوث أي مشاكل مع الأعضاء المدنيين في المجلس السيادي مشيراً إلى حل المجلس العسكري غدا الأحد، بحسب الاتفاق الموقع بين الأطراف.

فيما أكد رئيس المجلس الانتقالي، عبدالفتاح البرهان، السبت، أن الثورة السودانية حققت أهدافها بجهد الشعب.

وأشاد البرهان بدور القوات المسلحة في دعم مطالب الشعب وحمايته. كما شكر المبعوثَيْن الإفريقي والإثيوبي لدورهما في الاتفاق، ومنحهما وسام الجمهورية من الدرجة الأولى. وناشد الشباب بالمساهمة في عملية بناء السودان الجديد.

وقد وقعت الأطراف السودانية في الخرطوم رسمياً على الاتفاق الانتقالي، السبت، بحضور وفود دولية.

ووقع الاتفاق أحمد ربيع، ممثلاً لقوى الحرية والتغيير (المعارضة)، ومحمد حمدان دقلو (حميدتي) عن المجلس العسكري الانتقالي. وشهد على التوقيع رئيسا وزراء مصر ورئيس المفوضية الإفريقية.

وعلا التصفيق في الصالة التي تواجد فيها رؤساء دول وحكومات وشخصيات من دول عدة بعد التوقيع على الاتفاق الذي من شأنه أن يؤدي إلى حكم مدني في البلاد. وعرض في بداية مراسم الحدث المسمى "فرح السودان" فيلم تسجيلي عن الثورة السودانية.


اضف تعليق