تفجير حفل زفاف في كابول

روسيا: لا مواطنين روس بين ضحايا هجوم كابول


١٨ أغسطس ٢٠١٩ - ٠٩:٣١ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

موسكو - نفت السفارة الروسية في كابول إصابة أو مقتل أي من المواطنين الروس، خلال الهجوم الذي وقع استهدف قاعة زفاف، ليل أمس السبت، وأسفر عن مقتل 63 شخصا، وإصابة 182 آخرين.

وفقًا لـ"سبوتنيك"، ذكرت السفارة، في بيان اليوم الأحد، إنه "في يوم 17 أغسطس وقع هجوم إرهابي خلال احتفال زفاف، ووفقا للبيانات الأولية قتل 63 شخصا على الأفل، وأصيب 182 آخرين"، مضيفة "لم يكن هناك أي مواطنين روس بين الضحايا".

ولقي ما لا يقل عن 63 شخاصا مصرعهم وأصيب أكثر من 100 آخرين في انفجار استهدف عرسا غربي العاصمة كابول.

وذكر متحدث الداخلية الأفغانية، نصرة رحيمي، في بيان، مساء أمس السبت، أن "العشرات وقعوا بين قتيل وجريح في الهجوم بالمنطقة السادسة، وأن "الانفجار وقع بالقرب من منصة العريس".

ونفت حركة طالبان في بيان لها أي صلة لها بالانفجار الذي استهدف صالة الأعراس ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن التفجير.

وقال الرئيس الأفغاني، أشرف غني، إن حركة طالبان لا يمكنها إعفاء نفسها من اللوم على الهجوم الدموي الذي وقع في العاصمة كابول وأسفر عن مقتل 63 شخصا وإصابة 183 آخرين.

وكتب غني -في تغريدة على حسابه على وسائل التواصل الاجتماعي "تويتر"- قائلا: "لا يمكن لطالبان إعفاء أنفسهم من اللوم، على توفير منصة للإرهابيين، اليوم هو يوم للحداد".

وكانت المنطقة ذاتها، قد شهدت قبل أكثر من أسبوع هجوما بسيارة مفخخة استهدف مركزا للشرطة الأفغانية. وأسفر الهجوم الذي نفذته حركة "طالبان" عن مقتل 14 شخصا وإصابة 145 آخرين، معظمهم من المدنيين.


الكلمات الدلالية تفجير كابول روسيا أفغانستان

اضف تعليق