حديث روحاني عن لقاء ترامب سم قاتل

"روحاني" متهمًا بالخيانة و"رئيسي" يشبه "ذي القرنين"


٣١ أغسطس ٢٠١٩ - ١٢:٣٩ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

في الأسبوع الماضي، اتهم الرئيس حسن روحاني، جهاز القضاء في بلاده بالتدخل في أمور السلطة التنفيذية بحجة الرقابة، وخاطب السلطة القضائية متهكمًا إنه لا يمكن مكافحة الفساد عبر السجن والاعتقالات.

واليوم، في بداية الأسبوع، اتهمت الصحافة الأصولية رئيس الجمهورية بأنه يدعم بطريقة أو بأخرى المفسدين الاقتصاديين.

رئيس تحرير صحيفة "كيهان"، حسين شريعتمداري، شكر رئيس السلطة القضائية، إبراهيم رئيسي، واصفًا إياه بـ"ذي القرنين".

يذكر أن بعض مفسري القرآن من الشيعة الإيرانيين يرون أن ذا القرنين هو كوروش، المعروف لدى كثير من الإيرانيين بـ"العدالة".

صحيفة "فرهيختكان" اعتبرت أن تصريحات رئيس الجمهورية حول السلطة القضائية تأتي في إطار المنافسة الانتخابية، وذكرت أنه بما أن الحكومة فشلت في جميع مشاريعها، يريد روحاني مثل فترة الدعاية الانتخابية أن يهاجم منافسيه، ومنهم رئيسي، ليلقي بمشاكل الحكومة وفشلها في ساحة منافسيه. خاطبت "فرهيختكان" في تقريرها تحت عنوان "دعونا لا نتراجع في مواجهة العدالة بقوة".

ولنقرأ فقرات مما كتبه محمد كاظمي في صحيفة "اعتماد"، تحت عنوان "سبب مكافحة الفساد"، حيث رسم صورة مخيفة عن انتشار الفساد في البلاد.

يقول كاتب صحيفة "اعتماد" إن رئيس السلطة القضائية يأمر يوميًا باعتقال عدد بتهمة الفساد، مؤكدًا أنه لا يمكن لهذا النوع من السلوك أن يكون له أي تأثير على الفساد الاقتصادي، ولن يتم القضاء على هذه الظاهرة بسهولة.

وأضاف محمد كاظمي في مقاله إن الآباء الإيرانيين يواجهون أسئلة عجيبة من أبنائهم هذه الأيام، مثلا: لماذا لم تسرقوا حتى لا نكون في هذا الوضع؟ مضيفًا أن الرد على الأبناء بالصبر والعيش بكرامة في ظل هذا التضخم والغلاء يبدو مثل سخرية.

وجاء في آخر المقال أن مكافحة الفساد يجب أن تستهدف المجالات الاقتصادية الملوثة والريعية وتجاوز القانون.

أمر الملكة إليزابيث بتعليق البرلمان البريطاني، بطلب من رئيس الوزراء، بوريس جونسون، حظي باهتمام صحف اليوم، لا سيما الصحف الأصولية. صحيفة "ابتكار" وصفت تعليق البرلمان بالانقلاب على الديمقراطية، وصحيفة "كيهان" كتبت على صفحتها الأولى أن "البريطانيين يريدون نظامًا جمهوريًا .. واستقالة الملكة".

لو كنتم من متابعي الأخبار الظريفة والعجيبة، فإنكم قد قرأتم أن الرئيس الإيراني السابق، أحمدي نجاد، هنأ محبي المطرب الأميركي مايكل جاكسون، بمناسبة ذكرى ميلاده. صحيفة "خراسان" الأصولية علقت على تغريدة أحمدي نجاد المثيرة بالقول: "توفي جاكسون بسبب استهلاكه المفرط للمخدرات، وأحمدي نجاد اليوم يحتفي بذكرى ميلاد مطرب متهم باغتصاب الأطفال".

إبراهيم رئيسي مثل "ذي القرنين"

يرى ممثل المرشد في صحيفة "كيهان"، حسين شريعتمداري، أن رئيس السلطة القضائية، إبراهيم رئيسي، مثل ذي القرنين، الذي جاء ذكره في القرآن بأنه فصل بين البشر وياجوج وماجوج.

وقال رئيس تحرير صحيفة "كيهان" في مقاله: "في الانتخابات الرئاسية الماضية، كان رئيسي منافسًا لروحاني. وفي المناظرة الانتخابية بينهما، اتهم روحاني منافسه إبراهيم رئيسي بقوله: (لو فزت في الانتخابات ستبني جدارًا في الشوارع يفصل بين النساء والرجال). واليوم- والكلام لشريعتمداري- بنى رئيسي بعد وصوله للسلطة القضائية جدارًا بين المفسدين الاقتصاديين والناس".

كما أشار ممثل المرشد في صحيفة "كيهان" إلى تصريح روحاني بأن "السجن والاعتقال لا يجديان في مكافحة الفساد، ويجب أن تكون هناك شفافية"، قائلا: "عرفت حكومة روحاني بحكومة الأسرار، وكثير من عقود الحكومة مثل عقد شراء الطائرات، والعقود النفطية، تمت بسرية، وبذلك لا يمكن لحكومة روحاني أن تتحدث عن الشفافية".

التفاوض مع أميركا وفق المصالح الوطنية

قال الناشط السياسي محمد هاشمي، شقيق علي أكبر هاشمي رفسنجاني: "إذا كان لقاء حسن روحاني بترامب يلبي مصالح الشعب الإيراني فيجب أن يحدث ذلك".

وأضاف هاشمي في حوار مع صحيفة "آرمان": "على روحاني أن يضع شروطًا قبل لقاء ترامب، والحديث مع الرئيس الأميركي يجب أن لا يعتبر خطًا أحمر، حيث إن آية الله الخميني مرشد إيران الأول، لم يعتبر قطع العلاقات مع أميركا أمرًا أبديًا".

ويرى محمد هاشمي أن ظروف البلاد الحالية تشبه الفترة التي زار فيها مك فارلين، مستشار الرئيس الأميركي الأسبق، رونالد ريغان، إيران، أثناء الحرب مع العراق، والتقى وقتها برفسنجاني.

وأضاف هاشمي، رئيس مؤسسة الإذاعة والتلفزيون الأسبق، أن رفسنجاني كان يريد من لقاء مك فارلين توفير احتياجات الجبهة في الحرب مع العراق، والحفاظ على وحدة الأراضي الإيرانية، وكان اللقاء قد لقي دعمًا من الخميني، بينما واجه اللقاء انتقادات كثيرة في الداخل.

حديث روحاني عن لقاء ترامب سم قاتل

كتب عبد الله كنجي مقالا في صحيفة "جوان" المقربة للحرس الثوري، جاء فيه أنه بعد إعلان رغبة روحاني في لقاء ترامب بسبب وساوس الرئيس الفرنسي ماكرون، وصف الرئيس الأميركي الإيرانيين بالإرهاب.

وأضاف كنجي، وهو رئيس تحرير الصحيفة، أن تصريحات إعلان رغبة روحاني بلقاء ترامب سم قاتل، وينبغي أن لا نُسعد الأعداء بهذه التصريحات، خصوصًا أن الولايات المتحدة تسعى إلى تركيع الجمهورية الإسلامية.

ويرى كنجي أن الأوضاع في البلاد ليست كما يصفها بعض المسؤولين بأنها أسوأ من فترة الحرب العراقية الإيرانية، بل إن المؤشرات الاقتصادية توضح تحسنًا في الأوضاع، فيجب أن لا نحبط المقاومة، كما يجب أن لا نساعد على تلبية مطالب الولايات المتحدة بشأن الصواريخ الباليستية ودور إيران في المنطقة.

سيولة بألفي مليار تومان كارثة اقتصادية

أعلن البنك المركزي الإيراني، في أحدث تقرير له، أن السيولة وصلت إلى نحو ألفي مليار تومان. وتعلیقًا على ذلك، كتبت صحيفة "جهان صنعت" أن هذا القدر من السيولة، الذي يضع إيران بين العشرة دول الأكثر سيولة في العالم، هو بمثابة هاوية اقتصادية.

ووفقًا لما نشرته هذه الصحيفة الاقتصادية، فإن ارتفاع حجم السيولة على هذا النحو سيستهدف مختلف الأسواق، ويؤدي إلى أزمة في الغلاء والتضخم.

تقول الصحيفة إن حكومة روحاني كانت الرائدة في طباعة النقود غير المدعومة في السنوات الأخيرة، وإن أحد آمال البنك المركزي هو تقليل كمية السيولة عن طريق إزالة أربعة أصفار من العملة الوطنية.

فرنسا ترفض التحالف

في تقريرها، فرنسا ترفض ضمنياً المشاركة في التحالف البحري الامريكي بمضيق هرمز، سلطت صحيفة ايران الضوء على الجديد على صعيد الموقف الفرنسي إزاء هذا التحالف.

وجاء في الصحيفة:" وزيرة الدفاع الفرنسية "فلورنس بارلي" استبعدت انضمام بلدان الاتحاد الاوروبي لهذا التحالف وذلك عبر التلويح باتخاذ اجراءات اوروبية لضمان حرية الملاحة البحرية".

ونوهت الوزيرة بارلي قبيل اجتماع لوزراء دفاع الاتحاد الاوروبي بهلسنكي، ان أوروبا ترغب في اتخاذ اجراءات للمراقبة وليس لمواكبة السفن التجارية.

موجريني وجه أوروبا

كتبت صحيفة آرمان ملي في افتتاحيتها، موجريني وجه اوروبا الحقيقي، عن وجود تناقضات صارخة في مواقف وسياسات البلدان الأوروبية مقابل ايران. وجاء في جانب من افتتاحية الصحيفة: "الرئيس الفرنسي يلعب دور وساطة لتهدئة الاجواء بين ايران وامريكا طارحاً مقترحات ومبادرات تتضمن في محتواها النهائي في الواقع تحقيق شروط ترامب".

والمسؤولة السابقة عن السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي دأبت خلال مهام عملها على مدى سنوات على اطلاق تصريحات تحمل مؤشرات إيجابية بشان تعاون أوروبا مع إيران ولكن كل ذلك لم يتحقق عملياً وبات واضحًا إن المسالة لم تكن اكثر من تضييع للوقت لتصعيد الضغوط على بلادنا.

أوروبا في يد أمريكا

صحيفة رسالت نقلت عن قائد قوات الجوفضائية الايرانية اللواء حرس امير علي حاجي زادة قوله (الأوروبيون مجرد جزء من المخطط الأمريكي) وجاء في تقرير الصحيفة:" يرى اللواء حاجي زاده ان المؤشرات والتطورات التي ترتبط بالتصعيد ضد ايران تحمل ادلة تثبت ان القوى الاوروبية تلعب عملياً في الملعب الامريكي".

والهدف النهائي للمخططات الامريكية الاوروبية التلويح باشعال نيران حرب ضد بلادنا لدفعها للجلوس الى طاولة المفاوضات ولكن كل هذه المخططات انهارت مقابل صلابة الموقف الايراني وأي عدوان يرتكبه الامريكيون سيواجه بضربات للوجود العسكري الامريكي بالمنطقة.

التركيز على البتروكيماويات

اهتمت صحيفة تهران تايمز بتصريحات وزير النفط الايراني بشأن انتاج البلاد من البتروكيماويات وجاء في تقرير الصحيفة بعنوان، انتاج ايران من البتروكيماويات سيتجاوز عن 100 مليون طن بحلول عام 2020، "أوضح الوزير زنكنه ان انتاج البلاد من مختلف المواد والمشتقات البتروكيماوية المختلفة سيسجل رقماً قياسياً نهاية هذا العام حيث سيتجاوز عن المئة مليون طن".

واضاف ان التوصل لانتاج بهذا المستوى يعني ببساطة ان ايران نجحت في مضاعفة منتجاتها البتروكيماوية والتي ستعود على البلاد بعائدات قدرها 36 مليار دولار سنويا.

عناوين أخرى:-

آرمان ملي

في مقابلة له مع وكالة شينخوا الصينية؛ ظريف: أميركا ترمي الى انهيار النظام العالمي.

الوكالة الذرية: مخزون ايران من اليورانيوم المخصب بلغ 241 كجم.

آفتاب اقتصادي

وزير النفط ينفي ما تردد عن رفع الدعم عن البنزين.

القطاع الخاص الإيراني نشط بشكل جدي في إعادة إعمار سوريا.

انخفاض واضح في أسعار السيارات في إيران.

ابرار

ظريف: على واشنطن أن تدفع تذاكر العودة للإتفاق النووي.

اتصال بين ميركل وبوتين حول إيران.

وزير الدفاع الأمريكي: تحالفنا في الخليج قد بدأ بشكل فعلي.

معارضة فرنسية للمشاركة في تحالف أمريكا الأمني في الخليج.

الحاق إيران باتحاد أوراسيا بدايةً من أكتوبر المقبل.

ابتكار

ظريف: لا يمكن التفاوض مرة أخرى حول الاتفاق النووي.

اقتصاد ملي

مساعي فرنسية لعقد لقاء بين روحاني وترامب.

اطلاعات

اتفاق بين إيران وماليزيا على تشكيل لجنة عليا للعلاقات بين البلدين.

بهار

وزير النفط: هدفنا، الانتقال من بيع النفط الخام إلى بيع مشتقاته.

جمهوري إسلامي

رئيس وزراء اليابان طالب بلقاء روحاني للحد من التوتر في الشرق الأوسط.

موجيريني: هدف الاتحاد الأوروبي هو الحفاظ على الاتفاق النووي.

خراسان

انفتاح إيران التجاري مع أوراسيا والهند.

عصر آزادي

في ظل انخفاض الدولار .. السوق يحتاج إلى 3 أشهر حتى تنخفض البضائع.

كيهان

واشنطن تفرض عقوبات على أشخاص وهيئات مرتبطة بالبرنامج الصاروخي.

صالحي: خلال الشهر المقبلة، خبر طيب عن مفاعل آراك.

معيار التضخم، الاحصائيات الرسمية أم جيوب المواطنين.

ایران

سید حسن الخمیني: نفتخر بالماضي ومتفائلون بالمستقبل.

شرق

رئیس السلطة القضائیة: یجب أن لا نسمح للفساد أن یفخخ في النظام الإداري.


اضف تعليق