اجتماع سابق بين مسؤولي الاتحاد الأوروبي ووزير خارجية إيران

ظريف يؤكد استعداد طهران لمواصلة الحوار بشأن الاتفاق النووي


٠٥ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٥:٥٥ م بتوقيت جرينيتش

رؤيـة

طهران - أعلنت وزارة الخارجية الإيرانية أن طهران أوقفت، منذ اليوم الخميس، جميع التزاماتها بموجب الاتفاق النووي في مجال تطوير الأبحاث النووية، وذلك نتيجة انسحاب واشنطن من الاتفاق.

وأكدت الخارجية الإيرانية أن وزيرها، محمد جواد ظريف، أبلغ المفوضة العليا للشؤون الخارجية والأمن للاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني بأن هذه الخطوة حق إيران بموجب الاتفاق النووي، وبخاصة المادة 36 منه، وأن ذلك يأتي ردا على الانتهاك الواسع والمتواصل للاتفاق النووي من 16 شهرا.

وأكد ظريف لموغيريني أن طهران مستعدة لمواصلة الحوار مع جميع الأطراف المتبقية في الاتفاق النووي وبحسن نية، حسبما نقلت "روسيا اليوم".

وأضافت الخارجية الإيرانية أن وكالة الطاقة الذرية الإيرانية ستعلن لاحقا عن التفاصيل الفنية والعملية لوقف التزامات إيران في تطوير وتنمية الأبحاث النووية.

وكان الرئيس الإيراني، حسن روحاني، قد أعلن يوم 4 سبتمبر الجاري، عن "الخطوة الثالثة" لتخفيض التزامات إيران بموجب الاتفاق النووي، مشيرا إلى أنها تتضمن تطوير أجهزة الطرد المركزي.

وأمهل روحاني الدول الأوروبية شهرين إضافيين "للالتزام بتعهداتها في إطار الاتفاق النووي".


اضف تعليق