- وزير النفط: الأوضاع الاقتصادية الحالية أشد صعوبة من عهد الحرب مع العراق

خيبة أمل الشباب في الحكومة .. من الصحف الإيرانية اليوم السبت


٢١ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٨:٥٨ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

رغم مرور أسبوع على حادثة الهجوم على أرامكو، لا تزال العناوين العريضة في الصفحات الأولى للصحف الأصولية، مثل "كيهان" المقربة للمرشد، و"جوان" المقربة للحرس الثوري، و"خراسان" المتشددة، لا تزال تمجد وتشيد بالمقاومة من اليمن إلى لبنان.

وحسب تقرير إيران إنترنشنال، كتبت صحيفة "جوان": "الاستكبار العالمي يخضع أمام المقاومة"، وصورة لظريف وهو يتوسط حسين دهقان، ورحيم صفوي، مستشاري المرشد خامنئي.

وصحيفة "خراسان" نشرت صورًا لوفود أحزاب ومجموعات مسلحة تابعة أو مقربة لإيران، مثل الحوثيين، وحزب الله، وحماس، وهي بجوار المرشد، وتحتها عنوان: "البيعة التاريخية لمحور المقاومة".

وفي المقابل، اختارت صحيفة "إيران" الحكومية عنوان: "النضال الدبلوماسي في نيويورك"، في إشارة إلى حضور الوفد الإيراني في الأمم المتحدة.

وهناك صحف إصلاحية أو مستقلة أخرى اهتمت بالتطرق إلى المشاكل الداخلية، ومنها حملة هجوم الأصوليين على النائبة البرلمانية بروانة سلحشوري، بسبب موقفها من "الفتاة الزرقاء"، و"مشاكل الأسر الفقيرة" عشية بداية العام الدراسي، وغلاء أسعار الملابس ومستلزمات المدارس.

صحيفة "همدلي" أجرت حوارًا مع البرلمانية الإصلاحية بروانة سلحشوري، حول إطلاق التهم ضد أسرتها، وكتبت أن ذنب سلحشوري الوحيد هو أنها تضامنت مع قضية سحر خداياري.

خيبة أمل الشباب في الحكومة

صحيفة "صداي إصلاحات" كتبت، عشية افتتاح المدارس والجامعات في إيران، تقريرًا عن وعود روحاني المنسية، تساءلت فيه عن سبب خيبة أمل الشباب في الحكومة.

ووفقًا للصحيفة، فإن "معدل توظيف الشباب بين الفئات العمرية 25 إلى 29، عام 2014، كان 3 ملايين و435 ألف شخص، في حين انخفض عام 2017، إلى 3 ملايين و72 ألف شخص. مما يعني أن حكومة روحاني التي تطلق على نفسها (التدبير والأمل) لم توفق في توظيف هذه الفئة العمرية من الشباب".

من ناحية أخرى، كان شعار تخفيض بطالة الشباب من أبرز وعود روحاني الانتخابية، لكنه لا يزال على الورق، ولم ينخفض معدل البطالة، بل زاد أيضًا خلال فترة ولاية روحاني الثانية.

وفي هذا السياق، تقول صحيفة "صداي إصلاحات": إن روحاني نسي شعاراته حول سكن الشباب كليًا. اليوم، وبسبب الارتفاع الفلكي في الإيجار والسكن، أصبح الزواج حلمًا للشباب.

ووفقًا للتحقيقات الميدانية، لم يعد لدى الشباب أمل في الحكومة، وينتظرون فقط انتهاء فترة روحاني.

"تهم وأكاذيب" ضد أسرة سلحشوري

في حوار مع صحيفة "همدلي"، قالت النائبة البرلمانية بروانة سلحشوري، إن "التهم والأكاذيب" ضدها، وضد شقيقها، تأتي ردًا على موقفها من الفتاة الإيرانية التي أشعلت النار في نفسها، احتجاجًا على حكم صدر في حقها، بسبب دخولها ملعب لكرة القدم المحظور على النساء في إيران.

ويوم أمس نشر موقع "نادي وكالة الشباب" التابع للحرس الثوري، خبرًا مفاده أن ابن شقيق البرلمانية سلحشوري تم اعتقاله بسبب فساد أخلاقي. وانتشر الخبر كالنار في الهشيم على مواقع التواصل الاجتماعي، لكن سلحشوري تنفي الخبر، وتؤكد أن شقيقها يعيش في الأحواز، وليس طهران، كما تقول الوكالة المقربة للحرس الثوري.

تورج سلحشوري، شقيق البرلمانية الإيرانية، قال في حديث مع صحيفة "همدلي" إنه كان يتوقع هجوم المتشددين على شقيقته وليس ضد الأسرة بأكملها.

وأضاف سلحشوري أن "إسكات صوت المعارضين بالتهم والأكاذيب ليس إلا انهيارًا أخلاقيًا، ولا يمكن إخماد صوت سلحشوري، حيث إنه صوت احتجاج الشعب"، حسب تعبيره.

بيعة "المقاومة" التاريخية للمرشد

تحت هذا العنوان تصدر تقرير صحيفة "خراسان" الأصولية، مع صور من حضور حشد عراقي ووفود من حماس والحوثيين.

وذكرت الصحيفة أنه خلال الشهرين الماضيين، بايعت وفود "المقاومة" المرشد علي خامنئي علنًا في طهران، وتشكلت استراتيجية جديدة للمقاومة، بدأت من طهران إلى العراق وفلسطين واليمن ولبنان.

وقالت الصحيفة: إن إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، بعث برسالتين، خلال الأربعين يومًا الماضية، يعلن بيعته للمرشد آية الله علي خامنئي.

وللتأكيد على ما وصفته الصحيفة بـ"بيعة الفصيل الفلسطيني للمرشد"، ذكرت جزءًا من رسالة هنية إلى المرشد، وهو يقول: "مرة أخرى، نعلن نهجنا الذي لا رجعة فيه، للحضور في صف المقاومة إلى جانب جميع قوى الحق والعدل والحرية، وتعزيزها، حتى النصر النهائي".

ثم تطرقت "خراسان" إلى بيعة "أنصار الله" الحوثية، وبعدها كلمة حسن نصر الله في عاشوراء، حيث وصف خامنئي بـ"حسين زمانه"، وانتهت بتحليل عن زيارة وفد عراقي للمرشد قبل يومين،

واصفة المرشد خامنئي بأنه أصبح "عمود خيمة المقاومة"، حسب تعبيرها.

عناوين أخرى:-

آرمان ملي:
-  الفيفا تحذر إيران بخصوص عدم السماح للنساء بالمشاركة في مشاهدة المباريات داخل الملاعب.

-  عقوبات أمريكية جديدة على إيران، تشمل البنك المركزي وصندوق التنمية وشركة إيرانية.

آفتاب اقتصادي:
-  البنك المركزي يعلن عدم منح زوار الأربعين الحسيني، الدولار الحكومي المدعوم هذا العام.

-  وزير النفط: الأوضاع الاقتصادية الحالية أشد صعوبة من عهد الحرب مع العراق.

آفتاب:
-  روحاني يحصل على تأشيرة الدخول إلى نيويورك في اللحظة الأخيرة.

-  ظريف: جدول روحاني في نيويورك لا يشمل أي لقاءات مع المسؤولين الأمريكيين.

ابرار:
-  الخارجية الإيرانية: البرنامج الصاروخي الإيراني خط أحمر.

-  مطالب بانضمام إسرائيل لمعاهدة عدم الانتشار النووي وإخضاع منشآتها لتفتيش وكالة الطاقة الذرية.

اعتماد:
-  خطوات تقارب كبيرة بين إيران وأرمينيا على المستويات الاقتصادية والسياسية.

-  تقديم لائحة للبرلمان لدعم حقوق المرأة.

اسكناس:
-  البنك المركزي: نمو في قطاع الاقتصاد غير النفطي.

-  القطاع الخاص يشارك في مشاريع المناجم.

افكار:
-  المستشار العسكري للمرشد الأعلى: ترامب سوف يستسلم بحسرة للشعب الإيراني، وسيلحق بالتاريخ.

اقتصاد ملي:
-  وزير الصناعة يعلن عن تنفيذ المدن الصناعية المشتركة مع دول الجوار.

إيران:
-  ظريف يستعرض خطط إيران للسلام في المنطقة قبل سفره إلى نيويورك.

-  غدا الأحد.. مناورات مشتركة بين القوات الجوية للجيش والحرس الثوري.

بهار:
-  وزير الرياضة: كافة الملاعب مهيأة لاستقبال المُشجعات من النساء.

-  وزير الثقافة: تكاليف بتقديم الدعم للمطبوعات، في ظل ارتفاع أسعار الورق.

قدس:
-  خامنئي: مسيرات ذكرى الأربعين ستكون عالمية أكثر.

كيهان:
-  حسن نصر الله يؤكد على ضرورة وقف الحرب في اليمن.

-  ضربة أنصار الله لأرامكو تؤكد انه لا يمكن الاعتماد على أمريكا.

إيران إنترنشنال:
-  ترامب: نملك قدرات عسكرية "نأمل ألّا نستخدمها" مع إيران.

-  إعلان حالة الطوارئ "البرتقالية" في منشآت النفط والبتروكيماويات الإيرانية.



اضف تعليق