الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر

الأزهر يدين الهجومين الإرهابيين على بوركينا فاسو


١٣ أكتوبر ٢٠١٩ - ٠٥:١٥ م بتوقيت جرينيتش

رؤية
القاهرة - أدان الأزهر الشريف بشدة الهجومين الإرهابيين اللذين استهدفا "مسجد" وبلدة "سامبولجا" بشمال بوركينا فاسو، ما أسفر عن استشهاد 19 شخصاً على الأقل وإصابة 2 آخرين.

وأكد الأزهر الشريف رفضه القاطع لكل الأعمال الإرهابية، مشددا على حرمة سفك الدماء واستهداف دور العبادة وترويع الآمنين. موضحا أن هذه الهجمات الوحشية دليل واضح على تجرُّد مرتكبيها من أبسط معاني الإنسانية وأدنى درجات الرحمة.

وتقدم الأزهر بخالص التعازي وصادق المواساة إلى بوركينا فاسو حكومة وشعبا وأسر الضحايا، سائلًا المولى، عز وجل، أن يتغمد الشهداء برحمته، وأن يمنَّ على المصابين بالشفاء العاجل، وفقا لـ"الشروق".


اضف تعليق