الجيش السوري

الجيش السوري يدخل مدينة عين العرب


١٦ أكتوبر ٢٠١٩ - ٠٣:٣١ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

دمشق - دخلت وحدات من الجيش السوري،اليوم الأربعاء، إلى مدينة عين العرب (كوباني) من مدخلها الجنوبي.

وأكد مصدر أن وحدات الجيش السوري تنتشر في محيط (حكومة مقاطعة كوباني) التابعة لـ(الإدارة الذاتية) الكردية.

وقال ناشطون لوكالة "فرانس برس"، إن قوات روسية رافقت القوات السورية لدى دخولها كوباني، المدينة ذات الغالبية الكردية والحدودية مع تركيا في ريف حلب الشمالي الشرقي، والتي طالما أعلنت أنقرة نيتها السيطرة عليها.

ولكوباني رمزية خاصة، كونها شهدت في عام 2015 على أولى أبرز المعارك التي هزم فيها المقاتلون الأكراد بدعم من التحالف الدولي بقيادة واشنطن، تنظيم داعش الإرهابي.

وبموجب الاتفاق بين النظام السوري وقسد، انتشرت القوات السورية خلال اليومين الماضيين في مدينة منبج ومحيطها (شمال شرق حلب) وبلدة تل تمر (شمال غرب الحسكة) ومحيط بلدة عين عيسى (شمال الرقة).

وكانت القوات السورية وقوات سوريا الديمقراطية قد سيطرت، الثلاثاء، على قاعدة انسحب منها الجنود الأميركيون قرب كوباني.

وتفصل خطوط التماس بين القوات السورية من جهة، والفصائل السورية الموالية لأنقرة من جهة ثانية، أما القوات التركية فتقف في الصفوف الخلفية، وتتواجد بشكل أساسي في المناطق المحاذية للحدود.

واستولت القوات التركية والفصائل الموالية لها خلال أسبوع من الهجوم، على منطقة حدودية تمتد نحو 120 كيلومترا بين محيط بلدة رأس العين (شمال الحسكة) ومدينة تل أبيض (شمال الرقة).

وفي وقت سابق، أعرب سكان مدينة عين العرب السورية، المحاذية للحدود التركية، عن خشيتهم من الغزو البري للقوات التركية قبل وصول الجيش السوري إلى المنطقة.

وفر سكان عين العرب أثناء قصف الجيش التركي مدينة منبج، ومع ذلك، فإن معظم اللاجئين لم يرحلوا وعادوا إلى ديارهم في المنطقة الحدودية، بعد وقف الضربات المكثفة من تركيا.

وأعلن أردوغان، في التاسع من تشرين الأول/أكتوبر الجاري، إطلاق عملية عسكرية في منطقة شمال سوريا، تحت مسمى "نبع السلام".

وأعلنت الإدارة المستقلة (الكردية) في شمال شرق سوريا يوم الأحد، عن الاتفاقات التي تم التوصل إليها مع دمشق، والتي تقتضي بانتشار الجيش السوري على طول الحدود الشمالية للبلاد، بغية صد "العدوان التركي"

(وكالات)


اضف تعليق