مظاهرات كتالونيا

إسبانيا: مداهمات أمنية في برشلونة بعد احتجاجات الانفصاليين


١٨ أكتوبر ٢٠١٩ - ٠٦:٠٤ م بتوقيت جرينيتش

رؤية 

مدريد- هاجمت الشرطة الإسبانية، اليوم الجمعة، مجموعة من المتشددين ألقوا حجارة وزجاجات وأقاموا حواجز في مظاهرة مماثلة للمسيرة الحاشدة التي نظمت في وسط العاصمة الكتالونية، وجرت دون حوادث.

وكان المتشددون، يرغبون في التقدم نحو قيادة الشرطة الوطنية في برشلونة، بعد اعتقال ثلاثة طلاب هاجموا عناصر الشرطة التي كانت تحرس المقر.
ورفع المتظاهرون حواجز بحاويات قمامة، وأشعلوا النار وسط الشارع، ورموا مقذوفات على الخط الأمني.

وأصيب مصور صحافي، كان يغطي المسيرة في الرأس.

وتظاهر 525 ألف شخص في وسط برشلونة في المظاهرة الرئيسية للإضراب العام الجمعة في إقليم كتالونيا ضد حكم بإدانة قادة الانفصال في 2017، وفقاً للشرطة المحلية.

واحتشد المشاركون في مسيرات مختلفة بمناطق مختلفة من هذا الإقليم الإسباني في وسط عاصمة كتالونيا، أين تُلي منشور دافع عن إعلان جديد أحادي الجانب للاستقلال.

ووصل المشاركون إلى العاصمة الكتالونية في إطار"مسيرات من أجل الحرية" التي انطلقت، الأربعاء الماضي، من مناطق مختلفة من كتالونيا.

وتصدرت المسيرة لافتة تحمل شعار "من أجل الحقوق والحريات.. إضراب عام"، احتجاجاً على سجن تسعة قادة انفصاليين أصدرت المحكمة العليا الإسبانية أحكاماً ضدهم بالسجن، بين 9 و13 عاماً بسبب استفتاء 2017 على الانفصال.

ورفع المتظاهرون بشعارات مؤيدة للاستقلال وطالبوا بإطلاق سراح الاستقلاليين السجناء. 

(وكالات)


الكلمات الدلالية كتالونيا استقلال كتالونيا

اضف تعليق