عناصر من الجيش الألماني

اتهام ألماني من أصل أفغاني بالتجسس لصالح إيران


٣١ أكتوبر ٢٠١٩ - ٠٦:٣٥ م بتوقيت جرينيتش

رؤية 

برلين- قالت المحكمة العليا في مدينة كوبلنس بولاية راينلاند بفالتس غربي ألمانيا، الخميس، إن جاسوساً محتملاً لإيران في الجيش الألماني، سيمثل أمامها في وقت لاحق لاتهامه بالتجسس.

وأضافت المحكمة أن الادعاء العام الألماني، اتهم الرجل بخيانة الوطن خيانة فادحة، مشيرةً إلى أن الدعوى أجيزت الآن لبدء النظر في القضية، لكنها لم تذكر موعده.

وقبضت السلطات على المتهم، وهو ألماني من أصل أفغاني، في منطقة راينلاند في يناير(كانون الثاني) الماضي، وأودعته الحبس الاحتياطي.
وذكر المحققون أنه عمل لدى الجيش الألماني، منذ عدة أعوام مترجماً ومستشاراً جغرافياً.

وقال الادعاء العام: "بهذه الصفة نقل معلومات إلى إحدى الهيئات الاستخبارية الإيرانية، عبر وثائق سلمها إليها مما يعد أسراراً للدولة".
ويتهم الادعاء العام الرجل بانتهاك الأسرار التي تحيط بوظيفته في 18 واقعة.

ويرى أمن الدولة في ألمانيا، أن إيران لاعب رئيسي في التجسس على ألمانيا، مشيراً في بيان لمكتب حماية الدستور، إلى أن هيئات الاستخبارات الإيرانية تسعى "دائماً إلى التوصل إلى مصادر بشرية مطلعة، تغطي الاحتياجات المعلوماتية للنظام الإيراني"، في المجال العسكري.

(وكالات)


الكلمات الدلالية جاسوس الجيش الألماني

اضف تعليق