البشير

ميليشيا البشير تهدد بإحراق السودان إذا سُلم إلى الجنائية الدولية


٠٩ نوفمبر ٢٠١٩ - ٠٨:٢١ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية 

الخرطوم - هدد "مجاهدو الدفاع الشعبي" في السودان، أمس الجمعة بإحراق البلاد، إذا سُلم الرئيس المعزول عمر البشير للمحكمة الجنائية الدولية، وفق موقع "سودان تربيون" الإخباري، اليوم السبت.

وقالت الجماعة في بيان "رأينا بعض الذين تولوا أمر هذه البلاد يصرحون بتسليم البشير إلى محكمة الجنايات الدولية، قرباناً للمنظمات الصهيونية التي فرضت حصاراً اقتصادياً على هذا الشعب"، وأضافت أن "أي محاولة لمحاكمة البشير ستكون ما لم يتحسبون له، وهذا يعني الحريق الشامل الذي لن يسلم منه أحداً، ولا عذر لمن أنذر".

ويأتي التهديد بعد إعلان قوى الحرية والتغيير في الأسبوع الماضي توافقها على تسليم البشير للمحكمة الجنائية إذا أفلت من المحاكمات الداخلية، كما طالب زعيم حزب الأمة القومي الصادق المهدي، بحسب "إندبندنت عربية"، بآلية لتسليم الرئيس المعزول إلى الجنائية الدولي، ووصف القانون الذي يمنع تسليمه  بالظالم.

وأصدرت المحكمة الجنائية الدولية مذكرتين لاعتقال البشير في 2009 و2010 لاتهامه بالإبادة الجماعية، وارتكاب جرائم حرب، وجرائم ضد الإنسانية، وجرائم تصفية عرقية.

يشار إلى أن قوات الدفاع الشعبي تأسست في نوفمبر 1989، بعد 5 أشهر من استيلاء حزب الجبهة القومية الإسلامية بقيادة حسن الترابي على السلطة في السودان لتكون قوات شعبية مسلحة رديفة للجيش.

واستخدم نظام البشير هذه القوات في حروبه ضد الحركات المسلحة في جنوب السودان قبل انفصاله، وفي دارفور، وجنوب كردفان، والنيل الأزرق.

(وكالات)


الكلمات الدلالية المحكمة الجنائية الدولية

اضف تعليق