بالفيديو.. اختتام أعمال "ملتقى أبوظبي الاستراتيجي السادس"


١١ نوفمبر ٢٠١٩ - ٠٦:٤٨ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

أبوظبي - اختتمت اليوم أعمال "ملتقى أبوظبي الاستراتيجي السادس" الذي نظمه مركز الإمارات للسياسات تحت رعاية الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي.

وعقد الملتقى بالتعاون مع وزارة الخارجية والتعاون الدولي تحت عنوان "تنافس القوى القديم في عصر جديد" واستمرت أعماله على مدار يومين.

واستضاف الحدث نخبة من صناع القرار والسياسيين وخبراء تحليل السياسات من دول مختلفة كما خصص إحدى جلساته لسياسات دولة الإمارات وسلط خلالها الضوء على استراتيجيات الدولة لحيازة قدرات الذكاء الصناعي وتطوير صناعة الفضاء.

وشهد الملتقى في يومه الأول الإعلان عن إطلاق أكاديمية مركز الإمارات لتحليل السياسات التي تعد الاكاديمية التدريبية الأولى من نوعها في المنطقة في مجال تحليل السياسات.

وفي ختام المؤتمر قدمت الدكتورة ابتسام الكتبي رئيسة مركز الإمارات للسياسات الخلاصات والاستنتاجات التي توصل إليها أكثر من أربعين متحدثا رئيسيا شاركوا في جلسات الملتقى.

وقالت: إن الملتقى قدم إضاءات لفهم تحولات النظامين الدولي والإقليمي وأثار العديد من التساؤلات والأفكار التي تحتاج إلى المزيد من البحث والتمحيص والتي نأمل بأن نقاربها في الملتقى المقبل.

واستعرضت جلسات اليوم الأول خريطة التوزع العالمي للقدرات العسكرية والمالية والاقتصادية وقدرات الذكاء الاصطناعي والفضاء السيبراني التي يتم توظيفها ضمن التنافس الجديد بين القوى الكبرى في العالم بينما بحثت جلسات اليوم الثاني في هيكل النظام الإقليمي الحالي في الشرق الأوسط وأدوار القوى الإقليمية وصعود دور دول الخليج.

يذكر أن الملتقى كان قد حاز العام الماضي المركز العاشر عالميا والأول عربيا في قائمة أفضل المؤتمرات السياسية حول العالم.


اضف تعليق