ديفال باتريك

منافس جديد يدخل السباق الديمقراطي للترشح في انتخابات الرئاسة الأمريكية


١٤ نوفمبر ٢٠١٩ - ٠١:٢٧ م بتوقيت جرينيتش

رؤية 

واشنطن- أعلن حاكم ولاية ماساتشوستس السابق، ديفال باتريك، اليوم الخميس، عن انضمامه إلى السباق من أجل الترشح عن الحزب الديمقراطي لانتخابات الرئاسة الأمريكية عام 2020.

وأكد أول حاكم من ذوي البشرة السمراء في تاريخ ماساتشوستس وحليف الرئيس السابق، باراك أوباما، قراره الانضمام إلى السباق الرئاسي في خطاب مسجل نشره اليوم، قبل وقت قليل من إغلاق باب تسجيل المرشحين المحتملين. 

وأشار باتريك في الخطاب إلى أنه ينحدر من عائلة فقيرة من مدينة شيكاغو، منتقدا سياسات الإدارة الحالية إزاء المواطنين العاديين.
وأبدى الحاكم السابق احترامه لمنافسيه الديمقراطيين في السباق من أجل الترشح، مشددا في الوقت نفسه على أن السؤال هذه المرة يكمن في "ما إذا كانت أمريكا ستحقق وعودها بعد يوم من الانتخابات". بحسب" أسوشيتد برس".

ويأتي ترشح باتريك على خلفية قلق واضح لدى بعض الشخصات البارزة في الحزب الديمقراطي بشأن المرشحين المحتملين عن الحزب في الانتخابات المقبلة.

وقبل أيام، شرع الملياردير الأمريكي مايكل بلومبرغ في اتخاذ خطوات تمهيدية للانضمام أيضا إلى السباق الانتخابي، لكنه وباتريك لن يستطيعا على الأرجح الانضمام إلى المناظرات بين المرشحين الديمقراطيين المحتملين قبل يناير المقبل بسبب المعايير الحزبية.

في الوقت نفسه، يواجه جو بايدن، نائب الرئيس السابق، الذي كان يعد أصلا المرشح الأوفر حظا عن الحزب الديمقراطي في الانتخابات المقبلة، ضغوطا متزايدة من قبل منافسيه إليزابيث وارن وبيرني ساندرز، اللذين يطالبان بإدخال تغييرات جذرية في اقتصاد البلاد.


اضف تعليق