راموس

راموس ينتقد موعد "الكلاسيكو".. ويكشف تفاصيل تتعلق باعتزاله


١٥ نوفمبر ٢٠١٩

رؤية

مدريد - وجه قائد فريق ريال مدريد، سيرجيو راموس، انتقادات لموعد الكلاسيكو الذي سيجمع "الملكي" ببرشلونة في 18 من ديسمبر المقبل على ملعب "كامب نو"، في إطار منافسات دوري الدرجة الأولى الإسباني.

وقال راموس، في حديث صحفي، أن الريال هو أكثر المتضررين من موعد الكلاسيكو، لأن الفريق الخصم سينال قسطًا أطول من الراحة يصل إلى 29 ساعة.

وأكد نجم الريال، أن المفترض هو أن يحصل الفريقان على القدر نفسه من الراحة، لكن لاعبي "لاس بلانكوس" سيتوجهون إلى برشلونة وهم على استعداد لتحقيق الفوز.

ووفقًا لـ"سكاي نيوز" ذكر موقع صحيفة "آس"، أن راموس تحدث عن اعتزال دافيد فيا، قائلًا إنه "أحد أساطير كرة القدم، وأنا على تواصل معه، وأهنئه، وأرفع له القبعة نظير ما قدمه".

وعلى صعيد آخر، ذكر راموس أنه يشعر بحماس كبير للمشاركة في الألعاب الأولمبية المقبلة لأجل تمثيل منتخب إسبانيا، مضيفًا أن بيكيه وبقية لاعبي إسبانيا متحمسون بدورهم لهذا الأمر.

وحين سئل عن مشاركة الويلزي، غاريث بيل، مع منتخب بلاده، رغم "ادعائه" الإصابة وغيابه عن مباريات الريال، قال راموس إن "النادي هو المعني بهذا الأمر"، وأشار إلى سعادته بعودة بيل إلى المشاركة لأن هذا يبشر باستئنافه اللعب مع الريال.

وذكر راموس أنه لم يضع سقفا لمسيرته، وأكد أنه سيواصل مسيرته في الملاعب ما دام يشعر أنه بخير، معربا عن أمله في أن يشارك في الدورة المقبلة لكأس العالم، في حال لم يكن مصابًا.


اضف تعليق