قوات الأمن السورية - أرشيفية

اشتباكات بين قوى الأمن الداخلي السوري ومسلحي داعش بريف حماة الشرقي


١٦ نوفمبر ٢٠١٩ - ١١:٠٥ م بتوقيت جرينيتش

رؤية 

دمشق - وقعت اشتباكات بين دورية من قوى الأمن الداخلي السوري وبين مسلحين من تنظيم "داعش" الإرهابي في ريف حماة الشرقي، أسفرت عن مقتل وإصابة عدد من المسلحين.

ووفقًا لـ"سبوتنيك" وقعت اشتباكات عنيفة اندلعت بين دورية من قوى الأمن الداخلي وبين مسلحي "داعش" عندما كانت الدورية متجهة إلى قرية العيور بريف محافظة حماة الشرقي والتي تبعد 120 كم إلى الشرق من السلمية، لإلقاء القبض على مطلوبين أمنيين.

وأفاد مصدر ميداني أنه "لدى وصول الدورية إلى مشارف القرية تعرضت لإطلاق نار كثيف من بعض المسلحين المتمركزين على التلال المحيطة بالقرية حيث دارت اشتباكات عنيفة بين الدورية وبين المسلحين أسفرت عن مقتل وإصابة عدد من المسلحين وإصابة أربعة من عناصر الدورية".

وأشار المصدر إلى أن قوة من الجيش السوري والقوات الرديفة التي تتمركز بالقرب من قرية العيور هرعت إلى مكان الاشتباك بسبب إطلاق النار الكثيف، وآزرت عناصر الدورية التي حصلت في الوقت نفسه على مؤازرة جوية من الطيران الحربي السوري.

وأكد المصدر أن المسلحين ينتمون لتنظيم "داعش" مرجحا أن يكونوا وصلوا إلى المنطقة من فترة قصيرة عبر بادية حماة المتصلة جغرافيا مع بادية السخنة بريف حمص حيث ما تزال تنشط جيوب تابعة للتنظيم.


اضف تعليق