احتجاجات العراق

كندا قلقة تجاه العنف المتواصل في العراق


١٧ نوفمبر ٢٠١٩ - ٠٥:٤٣ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية 

تورنتو - أبدت حكومة كندا، اليوم الأحد، عن قلقها من ازدياد حالات القتل في تظاهرات العراق، مؤكدة دعمها حق التظاهر السلمي وحرية الصحافة.

وقالت الدائرة الإعلامية في السياسة الخارجية الكندية، في بيان، إن "حكومة كندا عبّرت عن قلقها الشديد تجاه العنف المتواصل الذي سبّب في حالات قتل متزايدة خلال التظاهرات في العراق"، مشيرة الى أن حكومة كندا تدعم بشكل متواصل حق التظاهر السلمي وحرية الصحافة، حسب ما ذكر موقع "السومرية نيوز" الإخباري.

وأضافت أن "الشعب العراقي يستحق الاستقرار والازدهار والأمان"، مؤكدة أن الحكومة الكندية تدعم وتشجع القيام بالحوار البنّاء لأجل العراقيين كافة.

ودخلت التظاهرات الشعبية الواسعة في بغداد وعدد من محافظات وسط وجنوب العراق، اليوم يومها الـ 24 والتي ابتدأت بمطالب توفير فرص العمل ومحاربة الفاسدين وتقديمهم للعدالة، وتطورت إلى مطالب أخرى أبرزها تغيير الحكومة الحالية وتعديل الدستور.

ويصر المتظاهرون على تلبية مطالبهم المتمثلة بتغيير الحكومة وتعديل الدستور وقانون الانتخابات ومفوضيتها، وتوفير فرص العمل ومحاربة الفاسدين وتقديمهم للعدالة، بينما تسابق الحكومة والبرلمان الزمن لتقديم حزم إصلاحية تلبية لهذه المطالب في محاولة منهما لإنهاء الأزمة ووقف التداعيات المحتملة التي قد تنجم عنها.


الكلمات الدلالية كندا

اضف تعليق