انتهاكات الاحتلال

إصابات خلال تفريق الاحتلال مسيرات منددة بالاستيطان بالضفة


٢٢ نوفمبر ٢٠١٩ - ٠١:٣٣ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

رام الله - أصيب عشرات الفلسطينيين، الجمعة، برضوض وبحالات اختناق، خلال تفريق مسيرات منددة بالاستيطان في الضفة الغربية المحتلة.

جيش الاحتلال الإسرائيلي اعتدى بالضرب على المشاركين، واستخدم قنابل الغاز المسيل للدموع، مما أدى لإصابة العشرات برضوض وبحالات اختناق، بينهم رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان، وليد عساف.

والجمعة الماضية، أصيب عمارنة وهو من بيت لحم، بالرصاص الحي في عينه اليسرى، خلال تغطيته مواجهات بين متظاهرين والجيش الإسرائيلي، غربي مدينة الخليل.

وفي كفر قدوم غربي نابلس (شمال)، فرق جيش الاحتلال الإسرائيلي المسيرة الأسبوعية المنددة بالاستيطان، مستخدما قنابل الغاز المسيل للدموع.

وقال مراد اشتيوي منسق لجان المقاومة الشعبية في كقر قدوم، للأناضول، إن عشرات المواطنين أصيبوا بحالات اختناق، إثر استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، تم تقديم العلاج لهم ميدانيا.

(وكالات)


الكلمات الدلالية الضفة الغربية

اضف تعليق