شبان فلسطينيون

الفلسطينيون في الشوارع رفضًا للاعتراف بالاستيطان الإسرائيلي


٢٦ نوفمبر ٢٠١٩ - ٠٧:٣٥ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية 

رام الله - تشهد مختلف المحافظات الفلسطينية، اليوم الثلاثاء، يوم غضب شعبي وإضرابًا جزئيًا، دعت إليه قوى وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية، رداً على إعلان الإدارة الأمريكية الاعتراف بشرعية المستوطنات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، ورفضاً للانحياز الأمريكي إلى سياسات الاحتلال.

وانطلقت في المدن والبلدات الفلسطينية مسيرات حاشدة، ووقفات منددة بالتآمر الأمريكي الإسرائيلي على الشعب والقضية الفلسطينية، كما أوردت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا".

وأغلقت المحلات أبوابها وعمّ الإضراب التجاري الشامل، فيما أشعل الشبان الغاضبون الإطارات وأغلقوا الشارع الرئيسي بين جنين بنابلس، ووضعوا الحواجز أمام مستوطنة "حوميش" جنوب جنين، المقامة فوق أراضي سيلة الظهر، رافعين الأعلام الفلسطينية وصور الشهيد أبو دياك، الذي توفي اليوم في سجون الاحتلال، والشعارات المنددة بجريمة إعدامه.

وفي هذا السياق، أفادت وسائل إعلام إسرائيلية، أن جيش الاحتلال الإسرائيلي، أعلن حالة "تأهب قصوى" قبل فعاليات الغضب الفلسطينية، ودفع بتعزيزات عسكرية إلى الضفة الغربية، تحسباً لتدهور أمني، واندلاع مواجهات واشتباكات واسعة على الحواجز العسكرية وفي مناطق التماس.


الكلمات الدلالية فلسطين

التقارير و المقالات ذات صله