مقتدى الصدر

الصدر: استقالة عبدالمهدي أول ثمار الثورة وليس آخرها


٢٩ نوفمبر ٢٠١٩ - ٠٥:١٧ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

بغداد - أكد زعيم التيار الصدري في العراق، مقتدى الصدر، الجمعة، أن استقالة رئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي هي أول ثمار الثورة وليس آخرها.

ونشر الصدر بيانا على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، قال فيه: إن الاستقالة لا تعني نهاية الفساد، وأقترح أن يكون ترشيح الوزراء من خلال استفتاء شعبي على خمسة مرشحين.

كما دعا إلى العمل على تأسيس مجلس مكافحة الفساد يضم نخبة من القضاة الأكفاء وممن يتحلون بالنزاهة، وأن يختار رئيس الوزراء الجديد كابينته بعيدا عن الأحزاب والميليشيات والتكتلات، وبعيدا عن المحاصصات الطائفية والحزبية.

وطالب بتفعيل دور القضاء والاستمرار بالتظاهر السلمي دون تراجع، والتعامل بحزم مع كل من يتخذ العنف من المتظاهرين أو ضدهم.

في حين، دعا الصدر الدول الصديقة وغيرها لإعطاء الفرصة للعراقيين بتقرير مصيرهم.



(وكالات)


الكلمات الدلالية مقتدى الصدر

التعليقات

  1. ثورى1 ٢٩ نوفمبر ٢٠١٩ - ٠٦:٣٠ م

    لانعرف اى ثمره للثوار الاحرار بالعراق يامقتدى الذين سالت دماؤهم وماتزال من اجل تحرير العراق العظيم من دنس الاحتلال الاميركى والفارسى ومليشيات الفرس الارهابيه ونفوذ الفرس المساند للاحتلال العلوجى الامريكى السافر اما عبد المهدى هذا فهو اسفل الجزمه هو ومعه استقالته وايضا من سياتى من بعده وسط بقاء الاحتلال العلوجى والفارسى للعراق وبقاء مجرد نفوذهم بالعراق حتى ان رحل الاحتلالين

اضف تعليق