الأمن الأردني

شاب أردني يطعن معلمين وطالب انتقامًا لشقيقه


٠٤ ديسمبر ٢٠١٩ - ١٠:٣٨ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية 

عمّان - طعن شاب أردني في العشرينات من العمر، اليوم الأربعاء، معلمين وطالب مدرسة حكومية تقع في محافظة جرش شمال غرب الأردن.

وداهم الشاب مبنى المدرسة، بحالة هتسيرية، وبعد اقتحام إحدى الغرف الصفية بمدرسة أبو ذر الغفاري للبنين، طعن طالبًا عدة طعنات في ظهره.

ووصفت جراح الطالب بالطفيفة، وجرى نقله لتلقي العلاج داخل أحد المستشفيات.

وبعدما سدد طعناته للطالب، هاجم الجاني ثلاثة معلّمين، حاولوا إبعاده عن المدرسة، مما أدى لإصابة أحدهم بجرح قطعي في منطقة الرأس وآخر بجرح بسيط.

وأعلنت الأجهزة الأمنية، إلقاء القبض على الجاني وإحالته للتحقيق لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقه، فيما قال سكان محليون إن الشاب داهم المدرسة وفعل جريمته انتقامًا لشقيقه الذي لم تتضح ما هي مشكلته.

إلى ذلك، أعلنت وزارة التربية والتعليم في الأردن، أن وزيرها تيسير النعيمي تابع باهتمام كبير حادثة الاعتداء، واطمأن على صحة المعلمين والطالب الذين يتلقون العلاج في مستشفى جرش الحكومي.

وأكد الوزير -بحسب بيان حصلت "رؤية" على نسخة منه- رفض الوزارة التام لكل أشكال الاعتداء على الزملاء المعلمين والطلبة، أو التطاول عليهم والإساءة إليهم، وحرصها على صون كرامة معلميها وهيبتهم باعتبارهم أصحاب رسالة نبيلة.

وقال: إن الوزارة ستلاحق المعتدي قضائياً وستتخذ الإجراءات القانونية بهذا الشأن ولن تتنازل عن حقها في هذه القضايا.




الكلمات الدلالية الأمن الأردني الأردن

اضف تعليق