صورة أرشيفية

واشنطن: مصادرة أجزاء صواريخ إيرانية بطريقها للحوثيين


٠٥ ديسمبر ٢٠١٩

رؤية

واشنطن - قال مسؤولون أمريكيون، إن سفينة تابعة للبحرية الأمريكية صادرت كمية كبيرة من أجزاء صواريخ إيرانية موجهة كانت مرسلة إلى ميليشيات الحوثي في اليمن، وفق ما نقلت "أسوشيتد برس".

وأضاف المسؤولون أن تلك هي المرة الأولى التي تصادر فيها أجزاء صواريخ متقدمة بهذا القدر وهي في طريقها إلى اليمن.

وتمت المصادرة من زورق صغير، وقام بالعملية البحرية الأمريكية وفريق من خفر السواحل الأمريكي في وقت متأخر من الأربعاء، في بحر العرب.

وقال مسؤولون أمريكيون، الذين تحدثوا شريطة عدم الكشف عن هوياتهم، إن مدمرة الصواريخ الموجهة فورست شيرمان احتجزت قاربا صغيرا الأسبوع الماضي قبل أن تعتليه مفرزة من خفر السواحل وتعثر على أجزاء الصواريخ، بحسب "رويترز".

وأضاف المسؤولون أن طاقم القارب الصغير نُقل إلى خفر السواحل اليمني، وأن أجزاء الصواريخ في حيازة الولايات المتحدة حاليا.

وخلال السنوات الأخيرة، اعترضت سفن حربية أمريكية وصادرت أسلحة إيرانية كانت متجهة على الأرجح للحوثيين، وقال المسؤول إن الاختلاف هذه المرة يتمثل في طبيعة الأجزاء.

وبموجب قرار للأمم المتحدة فإنه يحظر على طهران تقديم أو بيع أو نقل أسلحة خارج البلاد ما لم تحصل على موافقة من مجلس الأمن. ويحظر قرار منفصل للأمم المتحدة بشأن اليمن تقديم أسلحة لقادة الحوثيين.


التعليقات

  1. مراقب دولى1 ٠٥ ديسمبر ٢٠١٩

    اى نعم فماذا عن المرات السابقه عندما كانت اميركا واوروبا يصرخون بشده بالاعلام لاللمساس بميناء الحديده والذى كانت الصواريخ البالستيه تصل للحوثيون من خلاله من ايران وكان الحوثيون يقتلون عمال الاغاثه وينهبو ويسرقو المساعدات الغذائيه ليبيعوها على الشعب اليمنى بالعمله الصعبه ويمنعون وصول الامصال المضاده عن انتشار الكوليرا باليمن

اضف تعليق