صورة أرشيفية

حملة شعبية إلكترونية لمبادلة المستوطن الإسرائيلي بالأسرى الأردنيين


٠٥ ديسمبر ٢٠١٩


رؤية

عمّان - أطلق ناشطون أردنيون، "عاصفة إلكترونية" دعوا فيها لأوسع مشاركة شعبية تضامنية، مع الأسرى الأردنيين في سجون الاحتلال، ومطالبة الحكومة عدم الإفراج عن إسرائيلي معتقل بتهمة التسلل ومبادلته بأسرى المملكة.

وقال الناشطون في بيان مقتضب لهم "استجابة لنداء أسرانا الأردنيين في سجون الاحتلال الصهيونية بالمطالبة بعدم الإفراج عن المتسلل الصهيوني إلا بتحرير أسرانا الأردنيين".

وقبل أيام، صدرت رسالة سربها أسرى أردنيين من سجون الاحتلال، طالبوا فيها بضرورة الالتفات لقضيتهم والعمل بشكل جدي من أجل سرعة الإفراج عنهم.

وبحسب أرقام شبه رسمية يزيد عدد الأسرى الأردنيين في سجون الاحتلال عن 20 أسيرًا بعضهم محكوم بالسجن المؤبد.

وقال الناشطون الذي أطلقوا الحملة "ندعوكم للمشاركة في الحملة الإلكترونية".

وأكدوا أن "الأسرى في خطر" مطالبين باعتماد "هاشتاغ بدنا تبادل".

وتبدأ الحملة عند الثامنة من مساء اليوم الخميس.

وقبل الدعوة لهذه الحملة، صدرت أصوات من داخل البرلمان الأردني، تنادي بمبادلة السجين الإسرائيلي بالأسرى الأردنيين.




اضف تعليق