علي خامنئي

خامنئي: قتلى الاضطرابات شهداء إن لم يكن لهم دور فيها


٠٥ ديسمبر ٢٠١٩ - ١١:٤٥ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية 

طهران - وافق المرشد الأعلى للثورة الإيرانية آية الله علي خامنئي على توصيات تقرير رسمي، يقترح اعتبار قتلى الاضطرابات الأخيرة في إيران شهداء إن لم يكن لهم دور فيها.
 
وأفادت وكالة "إرنا" اليوم الخميس، بأن خامنئي وافق على مقترحات التقرير الذي وجهه إليه أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني، حول إدارة شؤون ضحايا وجرحى الاضطرابات التي اندلعت على خلفية رفع أسعار البنزين، مشيرا إلى ضرورة تطبيق هذه الإجراءات فورا.

وقال خامنئي، ردا على مقترحات التقرير: "ينبغي التعامل مع الأشخاص المشبوهين بطريقة أقرب إلى الرأفة الإسلامية أيا كانت انتماءاتهم وتوجهاتهم".

والتقرير المرفوع إلى خامنئي جاء بناء على الأوامر التي وجهها إلى لاريجاني لإجراء تحقيق دقيق وشامل في جذور وأسباب ودوافع الأحداث الأخيرة وكذلك المتابعة الفورية لأوضاع الضحايا والجرحى وإبلاغه بالنتائج فورا.

ومن المقترحات المطروحة في التقرير، اعتبار "المواطنين الأبرياء الذين لم يكن لهم أي دور في الاضطرابات وأعمال الشغب وقضوا خلال هذه الأحداث شهداء"، وخضوع عوائلهم لرعاية مؤسسة الشهداء والمضحين.

وفي ما يخص الضحايا الذين قضوا خلال "الاحتجاجات المطلبية" بأي نحو كان، يقترح التقرير تقديم تعويضات لعوائلهم.

أما ضحايا الأحداث الأخيرة الذين قضوا خلال الاشتباكات المسلحة مع قوى الأمن الداخلي، فيقترح التقرير وبعد إجراء التحقيقات معهم "فصل حساب العوائل المحترمة والكريمة عن الشخص الذي قام بأعمال إجرامية والتعامل معها بالشكل المناسب.