أحمد قايد صالح رئيس الأركان الجزائري

قايد صالح: الجزائر تنتصر من خلال تلاحم الشعب مع الجيش


٠٩ ديسمبر ٢٠١٩ - ١١:٢٢ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

الجزائر - قال رئيس أركان الجيش الجزائري، الفريق أحمد قايد صالح، إن الانتخابات المقبلة هي من سترسم معالم الدولة الجديدة.

وأضاف، في كلمة، نقلتها وسائل إعلام محلية، أن الدولة الجديدة ستستجيب لتطلعات جيل الاستقلال، مؤكدا أن الجزائر ستنتصر اليوم بفضل التلاحم القوي بين الشعب الجزائري وجيشه الوطني الشعبي.

وأوضح الفريق صالح: كما انتصرت الجزائر بالأمس من خلال تلاحم الشعب الجزائري مع جيش التحرير الوطني، فستنتصر بلادنا اليوم، بفضل هذا التلاحم القوي، ما تحقق إلى الآن، من مطالب شعبية  تؤكد صدق مرافقة الجيش للشعب خلال هذه الفترة الحساسة، مرافقة اتسمت بسلامة النية وصدق الوعد، وتم في إطارها العمل على اجتثاث رؤوس العصابة، بل وشل أطرافها وأذنابها من خلال مكافحة بؤر الفساد الذي استلزم مرافقة العدالة بصفة كاملة.

وتابع: قبل التطرق إلى موعد الانتخابات الرئاسية ليوم 12 ديسمبر 2019 الحاسمة والتاريخية، فإنه حري بنا في هذه اللحظة أن ننوه بما تحقق إلى غالآن، من مطالب شعبية والتي تؤكد صدق مرافقة الجيش الوطني الشعبي للشعب الجزائري خلال هذه الفترة الحساسة.

واستطرد هذه المرافقة كانت تنبع من روح المسؤولية العظيمة الموضوعة على عاتق القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي، وتنهل من منبع قيم ومبادئ الثورة التحريرية المباركة، التي ضحى خلالها الشعب بالغالي والنفيس، والتي وضعت الأسس الأولى للدولة الجزائرية الحديثة، من خلال بيانها الرمز، بيان أول نوفمبر الخالد، هذا نقلا عن "سبوتنيك".




الكلمات الدلالية الفريق أحمد قايد صالح