عناصر من الشرطة اللبنانية - أرشيفية

الشرطة اللبنانية تمنع عشرات المحتجين من قطع جسر الرينغ وسط بيروت


٠٩ ديسمبر ٢٠١٩

رؤية

بيروت - قامت قوات مكافحة الشغب بلبنان، والشرطة اللبنانية، مساء الإثنين، بمنع عشرات المحتجين من قطع جسر الرينغ وسط بيروت بعد تجمعهم في تلك المنطقة.

واستخدم الجيش الغاز المسيل للدموع لتفرقة المحتجين وإبعادهم عن مدخل المبنى، الذي يقيم فيه النائب فيصل كرامي.

وفور الاعتداء على المتظاهرين، انتشرت الدعوات في طرابلس للتجمع ومشاركة المزيد من اللبنانيين في الوقفة الاحتجاجية؛ استنكاراً لتعرضهم للضرب.

ويأتي تحرك الناشطين في طرابلس برمي النفايات على منازل المسؤولين، بعد يوم احتجاجي وإضراب عام شل الحركة في طرابلس.

ومنذ الصباح الباكر قطع المحتجون أوصال المدينة رغم هطول الأمطار، وأغلقوا معظم الطرق الرئيسية والفرعية والداخلية.

وشهدت المدينة انتشاراً كثيفاً لعناصر الجيش، التي بدأت التفاوض مع المحتجين، لفتح الطرق أمام حركة المرور، بعد حركة سير بطيئة شهدتها طرابلس.

 والتزمت معظم المدارس والجامعات بالدعوة إلى الإضراب، فيما لم يتمكن الموظفون من الوصول إلى أعمالهم نتيجة إغلاق الطرقات.

(وكالات)


الكلمات الدلالية لبنان

اضف تعليق