الغلاف

"مقتـل الرّاهـب".. رواية لآدم سلامة


١٠ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٦:٥٩ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

القاهرة - صدر حديثًا عن دار تبارك للنشر والتوزيع، رواية "مقتـل الرّاهـب" للروائي آدم سلامة.

من أجواء الرواية، نقرأ:

"هل تعلم أنّي رأيت المسيح وكنت قريبًا جدًا من مكان وجوده؟ كان جميلًا صبوح الوجه، النظر إلى وجهه كفيل بجعل الإنسان ينسى كل همومه، الإله فعلًا يعرف جيدًا كيف يختار أنبياءه. المسيح كان معجزة في الخلق والقبول، من كان لديه ذرة من العقل أو الإحساس لا بد أن يحبه، كان نورًا في هيئة إنسان.

أيقن الراهب أنه أمام شخص صعب، شخص يبدو مجنونًا، يتحدث بأنه رأى المسيح وعاصره رغم شكله ثلاثيني العمر، هل الغريب هو المجنون أم أن الراهب هو الأحمق لكي يصدقه ويجاريه؟ بل يسأله عن تفاصيل من المستحيل أن يكون قد شاهدها كما يدعي، إذًا ما الذي يجعل الراهب يصدقه؟ ما السر الذي بينهما؟ قرر الراهب المواجهة وسأل الغريب بشكل مباشر:

-  ماذا تريد مني بالضبط؟
نظر الغريب في برود شديد وأجاب بهدوء:
-  الاعتراف.
-  حسنًا، قبل أن أجيبك على تساؤلك، لي طلب بسيط جدًا.
-  ما هو؟
- الخلاص


الكلمات الدلالية رواية مقتل الراهب