الصين وأمريكا

بكين تدعو واشنطن للتهدئة ومراجعة سياستها تجاه الصين


١٣ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٥:٥٩ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية 

بكين - دعا وزير الخارجية الصيني، وانج يي، اليوم الجمعة، الولايات المتحدة لـ"تهدئة روعها" وإعادة سياستها تجاه بكين "إلى المسار الصحيح".

 وقال وانغ يي، متحدثا في منتدى السياسة الخارجية للصين: "ندعو الولايات المتحدة لتهدئة روعها بالسرعة الممكنة والنظر بشكل معقول إلى الصين والعالم، وبناء علاقات مع الجانب الصيني على أساس عدم المواجهة والاحترام المتبادل والمنفعة المتبادلة".

وأكد أن بكين مستعدة على أساس الحوار المتكافئ والاحترام المتبادل، لحل الخلافات والتناقضات بين الصين والولايات المتحدة، وأنها لن تتسامح مع أي عقوبات أحادية الجانب.

وأضاف وزير الخارجية الصيني أنه "يجب إعادة السياسة الأميركية تجاه الصين إلى المسار الصحيح بالسرعة الممكنة، واحترام الحقوق القانونية للصين".

وأشار إلى أن تصرفات الولايات المتحدة قوضت بشكل خطير أساس الثقة المتبادلة، التي واجهت صعوبة كبيرة.

ووافق الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، على المرحلة الأولى من الصفقة التجارية مع الصين، والتي تشمل تأجيل الرسوم على الواردات الصينية، حسب ما أفادت وكالة "بلومبرغ" في وقت سابق من اليوم الجمعة.

وأعلنت وزارة التجارة الصينية، أمس الخميس، أن بكين وواشنطن على اتصال وثيق بشأن التجارة، لكنها أحجمت عن التعليق بخصوص خطوات انتقامية محتملة إذا فرضت واشنطن رسوما مقررة على سلع صينية مطلع الأسبوع المقبل.

وتتفاوض الصين والولايات المتحدة على ما يطلق عليه "المرحلة واحد" من اتفاق يهدف لنزع فتيل النزاع التجاري القائم منذ أكثر من عام، لكن لم يتضح إذا كان مثل هذا الاتفاق سيبرم في المدى القصير.

وتطالب الصين بإلغاء الرسوم الحالية التي تفرضها الولايات المتحدة على سلع بقيمة 375 مليار دولار تستوردها من الصين، فضلا عن إلغاء الرسوم المقرر أن تفرض في 15 ديسمبر/ كانون الأول الجاري، على بقية صادراتها إلى الولايات المتحدة والبالغة قيمتها 156 مليار دولار.

وطالب ترامب الصين بالتعهد بحد أدنى من المشتريات من المنتجات الزراعية الأمريكية وتنازلات أخرى خاصة بحقوق الملكية الفكرية وفتح أسواق الخدمات المالية في الصين.



اضف تعليق