مفاوضات السلام بين الحكومة السودانية والحركات المسلحة بجوبا

مفاوضات سلام السودان.. تمديد اتفاق جوبا حتى فبراير 2020


١٤ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٦:٣٢ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

الخرطوم - وقعت الحكومة السودانية والجبهة الثورية اتفاقا بتمديد المدى الزمني لبروتوكول جوبا حتى الخامس عشر من فبراير 2020.

ووقع البروتوكول في سبتمبر الماضي وانتهى أجله السبت، كانت تتضمن أهم بنوده إجراءات بناء الثقة ووقف العدائيات، بحسب "سكاي نيوز".

وأعلنت لجنة الوساطة المشرفة على مفاوضات السلام السودانية المنعقدة في جوبا عاصمة السودان أن التمديد جاء لاتاحة المزيد من الوقت للاستمرار في المفاوضات والوصول إلى اتفاق حول القضايا العالقة على مستوى المسارات الخمس.

ووقع على الاتفافية عن حكومة السودان الفريق أول محمد حمدان دقلو نائب رئيس مجلس السيادة، فيما وقع عن الجبهة الثورية مالك عقار رئيس حركة تحرير السودان شمال (جناح عقار)، إضافة إلى عدد من قادة وأعضاء الحركات المسلحة وجبهات الشرق وكوش.

وقال توت قلواك رئيس لجنة الوساطة والمستشار الأمني لرئيس دولة جنوب السودان إن تمديد البروتوكول سيتيح الفرصة للوصول لاتفاق مرضي بين جميع الأطراف.

من جانبه، أكد عضو مجلس السيادة السوداني والناطق الرسمي باسم الوفد الحكومي، محمد حسن التعايشي، أن مفاوضات السلام السودانية الحالية تختلف عن كل المحاولات التي كانت تتم في السابق وليست لها أي خطوط حمراء.

وشدد على أنها تجري دون أية إملاءات دولية أو إقليمية، وتشمل كافة الجوانب الأمنية والاقتصادية والسياسية وغيرها.

وقال التعايشي إن تمديد بروتوكول جوبا أملته ظروف موضوعية ويؤكد قناعة كل الأطراف بوجود فرص كبيرة للوصول لسلام ورغبتها في تحقيق ذلك، وهو ما سيسهم في المزيد من تهيئة المناخ العام للوصول للسلام المنشود.

وتكمن أهية التمديد في أن مفاوضات السلام الحالية تبحث في كافة جذور الأزمة وهو ما يجعل عملية السلام ليست بالسهولة المتصورة رغم عدم وجود عقبات حتى الآن.


الكلمات الدلالية السودان

التقارير و المقالات ذات صله