شلالات فيكتوريا

" ديكابريو" يحذر من تداعيات جفاف شلالات فيكتوريا


١٥ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٧:١٧ ص بتوقيت جرينيتش


رؤية

كاليفورنيا - يعد النجم ليوناردو ديكابريو من أهم المدافعين عن قضايا البيئة وبخاصة التغيرات المناخية، ومؤخرا، نشر عبر حسابه على إنستجرام، صورا ألقى بها الضوء على تعرض شلالات فيكتوريا التي تقع على الحدود بين زيمبابوي وزامبيا، لأسوأ موجة جفاف منذ قرن.

وأعاد ديكابريو، نشر تصريحات مقررة الأمم المتحدة المعنى بالحق في الغذاء هيلل إلفر، لو كان الأمن الغذائي ضمن اعتبارات الأمن القومي، لم يكن أبدا ما وصل إليه الحالي في زيمبابوي اليوم.
 
وأضافت إلفر، أن موجة الجفاف هذه تثير المخاوف حولقضاء التغيرات المناخية على مناطق الجذب السياحى على الحدود بين زيمبابوي وزامبيا، بالإضافة إلى جفاف معظم النباتات المحيطة بالمكان، ومعاناة نصف سكان زيمبابوي من الجوع الشديد.

View this post on Instagram

#Regram #RG @aljazeeraenglish: “‘Food security is national security.’ Never has this been truer than in today’s Zimbabwe.” - UN special rapporteur on the right to food, Hilal Elver.⁠ . ⁠The worst drought in a century has slowed the iconic Victoria Falls to a trickle, raising fears that climate change could kill the tourist attraction on the border between Zimbabwe and Zambia.⁠ . ⁠A series of heatwaves has dried most of the vegetation surrounding the UNESCO world heritage site.⁠⠀ .⁠⠀ We recently reported that nearly half of Zimbabwe’s people face severe hunger and starvation. 🎞️ Tap the link in our bio to watch more on this.⁠ .⁠ #zimbabwe #zambia #VictoriaFalls #waterfalls #insecurity #drought #hunger . | 📸 Photos: Staff, @reuters / Zinyange Auntony, @afpphoto |

A post shared by Leonardo DiCaprio (@leonardodicaprio) on



 وتعتبر شلالات فيكتوريا واحدة من أعظم الشلالات فى العالم وأكثر مناطق الجذب السياحى في أفريقيا، الأمر الذي يزيد من مخاوف التغير المناخي.
 


الكلمات الدلالية ليوناردو ديكابريو

اضف تعليق