المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي

إيران تهاجم فرنسا لتدخلها بشأن أكاديمي مسجون لدى السلطات الإيرانية


٢٩ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٦:٤٧ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

طهران - انتقدت طهران استدعاء فرنسا للسفير الإيراني لدى باريس، على خلفية احتجاز فتاة إيرانية فرنسية في إيران لاتهامها بالتجسس.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي، اليوم الأحد، تعليقا على استدعاء السفير الإيراني "بيان وزارة الخارجية الفرنسية حول مواطنة إيرانية تدخل سافر في شؤوننا الداخلية"، بحسب "سبوتنيك".

وأضاف موسوي "طلب فرنسا لإطلاق سراحها لا يتضمن أي أسس قانونية؛ لأن المواطنة (عادلخاه) إيرانية الجنسية ومتهمة بالقيام بأعمال تجسسية على أراضي الجمهورية الإسلامية".

وتابع موسوي "الدخول في تفاصيل غير مهمة قد يعرقل عمل القضاء في الوصول إلى نتيجة في هذه القضية، خاصة وأن هؤلاء الشخصين الموقوفين تعتبر قضاياهما أمنية ويجب تدقيقها أكثر".

وقالت وزارة الخارجية الفرنسية، يوم الجمعة الماضي، إنها استدعت السفير الإيراني بشأن الاحتجاز "غير المحتمل" لاثنين من الأكاديميين الفرنسيين.

وأعربت الخارجية الفرنسية عن "قلقها الشديد" من أن أحدهم مضرب عن الطعام الآن، وذلك بحسب وكالة "فرانس برس".


الكلمات الدلالية إيران فرنسا