وزير الخارجية الألماني هايكو ماس والناشط جوشوا وونج في هونج كونج

الصين تستدعي السفير الألماني بسبب احتجاجات هونج كونج


١١ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٣:٤١ م بتوقيت جرينيتش

رؤيـة

بكين - استدعت الصين رسميًا، اليوم الأربعاء، السفير الألماني في بكين، بسبب لقاء الناشط البارز في الحركة الاحتجاجية بهونج كونج، جوشوا وونج، بساسة ألمان، خلال زيارته لألمانيا.

وقال السفير الصيني في ألمانيا، وو كين، أمام الصحافيين في برلين: "أعربنا عن استيائنا البالغ".

وأضاف كين أن لقاء وونغ مع وزير الخارجية الألماني هايكو ماس وساسة ألمان آخرين، ستكون لها عواقب سلبية على العلاقات الثنائية، مشيرا إلى أن الحكومة الصينية حثت أكثر من مرة على منع وونج من دخول ألمانيا.

وكانت وزارة الخارجية الألمانية قد ذكرت في وقت سابق اليوم، ردا على استفسار، أن السفير الألماني في بكين كان يجري محادثات في وزارة الخارجية الصينية.

ووصل وونج إلى برلين مساء الاثنين، وأجرى محادثات مع وزير الخارجية الألماني في حفل نظمته صحيفة "بيلد" الألمانية.

وطالب وونج الحكومة الألمانية بإدانة واضحة لعنف الشرطة، وإساءة استخدام السلطة.

وصرح وونج، اليوم الأربعاء، أمام المؤتمر الصحفي الاتحادي في برلين، بأنه على ألمانيا أيضا تعليق صادرات التسليح لشرطة مكافحة الشغب في هونج كونج.

وأضاف: "الأفعال تقول أكثر من الكلمات"، مشيرا إلى أن هذا العتاد يستخدم ضد المتظاهرين.

وطلب الناشط سياسي من ألمانيا تعليق المحادثات حول العلاقات التجارية مع الصين وهونج كونج، حتى توضع قضايا حقوق الإنسان على جدول الأعمال، متحدثا أيضا عن ضرورة دراسة فرض عقوبات.


اضف تعليق