الشرطة الفرنسية

عملية طعن قرب باريس والشرطة تقتل المنفذ


٠٤ يناير ٢٠٢٠ - ٠٥:٢٥ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية 

باريس - هاجم رجل يشهر سكينا المارة، أمس الجمعة، في متنزه جنوب باريس قبل أن تطلق الشرطة النار عليه، حسب ما أفادت السلطات الفرنسية.

وقال عمدة بلدة فيلجويف جنوب باريس، إن شخصا لقي حتفه، وإن آخرين أصيبوا في الهجوم الذي وقع بعد الظهر، لكن الشرطة لم تؤكد وفاة أحد الضحايا أو عدد المصابين، حسبما نقلت "العربية نت".

وقال مسؤول محلي لقناة تلفزيون (بي.إف.إم) الفرنسية، إن شخصا لقي حتفه وأصيب عدد آخر في عملية الطعن.

العمدة فسنان جيانبرون قال لمحطة "بي إف إم" التلفزيونية، إن المهاجم اعتدى على المواطنين في متنزه في فيلجويف ثم توجه إلى مركز تسوق في منطقته لا هي لي روز حيث أطلقت الشرطة النار عليه هناك.

وقال إيف لوفيفر المسؤول باتحاد الشرطة، إن العناصر أطلقت الرصاص مرارا لأنها كانت تخشى أن يكون الرجل مرتديا حزاما ناسفا وقد يحاول تفجير نفسه.

وتوجه وزير الداخلية الفرنسي وعدد كبير من مسؤولي الشرطة إلى الموقع في الضواحي الجنوبية لباريس.


الكلمات الدلالية الشرطة الفرنسية

اضف تعليق