قوات كوريا الجنوبية

سيول تراقب التطورات في الشرق الأوسط بعد القصف الإيراني


٠٨ يناير ٢٠٢٠ - ٠٩:٢٨ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية 

سيول - ذكر مسؤولون، اليوم الأربعاء، أن كوريا الجنوبية تراقب عن كثب التطورات في الشرق الأوسط، بعد إطلاق إيران صواريخ على قاعدتين أمريكيتين في العراق، فيما تستعد لاتخاذ إجراءات لضمان سلامة قواتها ومواطنيها في المنطقة.

ونقلت وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية للأنباء اليوم عن مسؤول بوزارة الدفاع الكورية الجنوبية قوله: "إننا نتبادل المعلومات ذات الصلة مع وزارة الدفاع الأمريكية".

وأضاف المسؤول أن الحكومة تعمل أيضًا على فهم المتطلبات المحتملة للمعدات العسكرية لحماية مواطنيها المقيمين في المنطقة المضطربة بشكل كبير، وإذا لزم الأمر إعادتهم إلى وطنهم.

وطالب الجيش أيضًا بتشديد إجراءات السلامة وتوخي الحذر بالنسبة لقواته المتمركزة في الشرق الأوسط، حسب مسؤول عسكري آخر.
ولدى كوريا الجنوبية حالياً 450 جندياً في الشرق الأوسط للقيام بمهام حفظ السلام.

وكان الحرس الثوري الإيراني قد أعلن، في الساعات الأولى من فجر اليوم، إطلاقه عشرات الصواريخ على قاعدتين للقوات الأمريكية في العراق رداً على مقتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الجنرال قاسم سليماني، ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، ومجموعة من مجاهدي الحشد فجر الجمعة الماضية، قرب مطار بغداد الدولي.


الكلمات الدلالية كوريا الجنوبية

اضف تعليق